سداسية مورينيو تفسد فرحة فينغر بالمباراة الألفية

سداسية مورينيو تفسد فرحة فينغر بالمباراة الألفية

الساعة 7:45 مساءً
- ‎فيالرياضة
625
1
طباعة
تشيلسي القاسي يسحق أرسنال 6-صفر ويفسد احتفال فينجر بمباراته الألف

  ......       

في الوقت الذي كان يسعى فيه المدرب آرسين فينجر للاحتفال بمباراته رقم 1000 مع آرسنال أمام منافسه تشيلسي، نال صدمة قاسية ومفاجأة من غريمه جوزيه مورينيو الذي تفوق عليه منذ الدقيقة السابعة في الشوط الأول, وقاد فريقه البلوز لاكتساح المدفعجية بسداسية نظيفة ، في اللقاء الذي جري بالجولة (31) من بطولة الدوري الإنجليزي بملعب ستامفورد بريدج في لندن.

تقدم تشيلسي عبر مهاجمة الكاميروني إيتو بتسجيله الهدف الأول وانهاها اللاعب المصري البديل محمد صلاح بالهدف السادس والأخير.

مورينيو لم يمنح ارسنال حتى نفساً واحداً ليتنفسوا حيث ضغط على الفريق ولعب على اخطاء اللاعبين واستغلال الهجمات المرتدة التي اطاحت بآرسنال منذ بداية المباراة, الا فرصة اللاعب جيرو التي تصدى لها ببراعة الحارس بيتر تشيك.

لم يستفق آرسنال من الهدف الأول حتى اتى الهدف الثاني بعده بدقيقتين فقط ليعمق تشيلسي جراح فينغر أكثر وأكثر وسط ذهول من الجماهير الغير مصدقة لما يحصل.

ومما صعب المباراة هو طرد اللاعب كيران جيبس بكرت احمر اثر ظن الحكم ان اللاعب اخرج الكرة بيده حينما كانت تتجه نحو الهدف رغم ان اللاعب الذي لمس الكرة هو أليكس تشامبرلين اثر قرار متهور, واحتسب الحكم ركلة جزاء سجل منها التشيكي هازارد الهدف الثالث لتشيلسي وانهى المباراة بشكل نهائي.

حاول فينغر في الشوط الثاني تغيير اللعب واجراء بعض التغييرات حيث اخرج تشامبرلين وادخل فلاميني لتقوية خط الوسط الدفاعي وقام بإدخال جينكسون بدل كوشيليني ونقل اللاعب سانيا للظهير الأيسر, لكن ذلك لم يعطي أي نتيجة وكأن البرتغالي مورينيو قد قرأ ماسوف يفكر فيه الفرنسي وقام بتسجيل 3 اهداف في الشوط الثاني واستغلال النقص العددي والحالة المعنوية للاعبين بعد النتيجة السريعة والكبيرة.


قد يعجبك ايضاً

انتبه.. السجائر تفسد الدماغ وتسبب الفشل التعليمي

المواطن – نت حذر خبراء الصحة من أن