الغامدي يضحي بنفسه لإنقاذ طفل حاصرته النيران في شرورة

الغامدي يضحي بنفسه لإنقاذ طفل حاصرته النيران في شرورة

الساعة 2:19 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
3720
48
طباعة
22

  ......       

ضرب أحد منسوبي القوات البرية -برتبة عريف- مثلاً في الشجاعة والفداء، عندما أقدم على إنقاذ طفل حاصرته النيران داخل محل بقالة في شرورة.

وكان حريق قد اندلع بمحطة الحزام الواقعة بحي الملك عبدالله بشرورة، بسبب صهريج محمل بالوقود، فقام عامل بقالة -بجوار المحطة وأثناء اشتعال الحريق- بإقفال باب البقالة، بينما كان بداخلها طفل في الثامنة من عمره، لتحاصره النار من كل حدب وصوب.

وقام العريف عبدالمجيد الغامدي -أحد منسوبي قوة شرورة، عندما سمع صرخات الاستغاثة من الطفل بالتسلل، وسط النيران بكل شجاعة وإقدام لا يفكر في شيء إلا إنقاذ براءة هذا الطفل الحبيس، حتى وصل إليه وحمله لينجو الطفل -بفضل من الله- ثم بفضل بطولة هذا البطل.

وأصيب الغامدي بإصابات عبارة عن تمزق في عصب اليد اليمنى بالكامل، وقد أجريت له عملية جراحية بمستشفى القوات المسلحة بمحافظة شرورة، وحالته الآن مستقرة.

الغريب في الأمر أن هناك من حاول وضع نفسه مكان البطل، بعد أن تم إسعافه إلى المستشفى لخطورة إصابته، فتقدم مدعياً أنه من أنقذ الطفل، وقد غرد البعض بصورة الشاب المنتحل، متحدثاً عن بطولته المزيفة، متناسياً البطل الحقيقي، الذي يرقد الآن بالمستشفى.


قد يعجبك ايضاً

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية تحتفل بذوي الاحتياجات الخاصة بمشاركة أكثر من 1000 طفل

المواطن – مكة المكرمة أعلنت مدينة الملك عبدالله