يمام أبو زنادة.. سعودية توجه الأسر الأسترالية وتعالجها نفسياً

يمام أبو زنادة.. سعودية توجه الأسر الأسترالية وتعالجها نفسياً

الساعة 5:07 مساءً
- ‎فيمبتعثون
5395
8
طباعة
unnamed

  ......       

تبدأ “المواطن” نشر بعض قصص نجاح المبتعثين والمبتعثات انطلاقاً من الحرص على دفع شباب وفتيات المملكة لبذل الجهد من أجل إثبات ذواتهم على المستوى العلمي والعملي وإعلاء الصورة الذهنية عن المملكة وشعبها.

وتعد المبتعثة السعودية يمام عبد الوهاب أبو زنادة نموذجاً حياً لهذا النجاح، إذ تقول عن نفسها، إنني زوجة وأم لطفلتين، التحقت بالبعثة عام ٢٠٠٩ بعد إنهائي بكالوريوس علم الاجتماع في جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، وحققت بعدها ماجستير صحة المجتمع والاستشارات للأسرة والطفل، في جامعة مكواري بسيدني الأسترالية، كما أني حاصلة على الاعتماد الأسترالي وشهادة عليا في أساليب وطرق التدريب والتقييم.

وأضافت: وفقني الله للالتحاق بعدة دورات تدريبية معتمدة خلال دراستي الجامعية، منها: مدرب معتمد للإسعاف الأولي للصحة العقلية والنفسية- كأول مدربة سعودية وأول مدربة باللغتين العربية والإنجليزية-، برنامج القيادة والإدارة الدولية، دورة مهارات التدخل العلاجي للانتحار، دورات عديدة في السلامة الأُسرية والعنف المنزلي، ممارس في البرمجة اللغوية العصبية، معالج إيحائي معتمد، دورات في التوعية لحماية الأطفال، دورة الذكاء النفسي والبرمجة اللغوية العصبية.

وتابعت: عملت كمتدربة ومتطوعة في مستشفى “ويست ميد” للأطفال وهي من أضخم مستشفيات الأطفال في أستراليا، فيما أعمل حالياً في “يوناتيج كير” للصحة العقلية والنفسية- مؤسسة شبه حكومية- كمدربة مختصة للأسرة، أقوم خلالها بتنظيم الدورات باللغتين لتوعية المجتمع العربي بأستراليا، والأسر الأسترالية وأخصائيي الخط الساخن للتدخل العلاجي في حالات الانتحار والمشاكل العقلية، وتثقيفهم حول الصحة النفسية والعقلية والمشاكل النفسية الشائعة مثل الاكتئاب، التوتر، القلق، العنف، الغضب، فصام الشخصية، أضرار المخدرات والمشروبات الكحولية وكيفية التعامل مع مدمنيها من أفراد الأسرة، الذكاء النفسي والعاطفي، العقاقير والصحة العقلية، وكيفية السيطرة على التوتر والغضب.

وقالت أبو زنادة: تم اختياري كرئيسة للجنة النسائية لنادي الطلبة السعودين في سيدني لعامين، قمت خلالهما بتنظيم أنشطة عديدة منها حفلات التخرج والأعياد واليوم الوطني والدورات التدريبية ولقاءات المبتعثات وآبائهن.

واختتمت أبو زنادة قصة نجاحها بأن وجهت النصح للجميع بالمثابرة الدائمة والجد واستغلال الوقت وفرصة الابتعاث في السعي لتحصيل العلوم وتطوير الذات والشخصية.


قد يعجبك ايضاً

هبوط طائرة سعودية بسلام في مطار كراتشي بعد تعرض قائدها لعارض صحي مفاجئ

أوضح مصدر رسمي في الخطوط الجوية العربية السعودية