(160) من الدفاع المدني و(400) دورية مرورية في فعاليات ​رالي حائل

(160) من الدفاع المدني و(400) دورية مرورية في فعاليات ​رالي حائل

الساعة 3:04 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1295
0
طباعة
الدفاع المدني في رالي حائل

  ......       

تشارك مديرية الدفاع المدني بمنطقة حائل، في فعاليات رالي حائل لعام 2014م، بعدد من فرق الإنقاذ والإطفاء ودوريات السلامة، إضافة إلى دعم تلك المهام بنحو (160) مشاركاً من رجال الدفاع المدني من ضباط وأفراد.

وقال الرائد نافع بن عليان المخلّفي -الناطق الإعلامي لدفاع المدني بمنطقة حائل-: “تشمل المواقع -التي تغطيها تلك الفرق- ثلاث وحدات إطفاء وإنقاذ ثابتة ومتحركة في: المغواة، قنا والسفن، إضافة إلى ست وحدات داخل مسار الرالي، مجهزة بوسائل الاتصال اللاسلكي وأنظمة الملاحة، وبأجهزة التتبع للمركبات التي تطبق لأول مرة، من خلال المشاركات بفعاليات الرالي”.

وأضاف: تم إسناد منطقة مسار الرالي بوحدات إطفاء وإنقاذ من مراكز الدفاع المدني بمدينتي جبة والحفير -إن تطلب الأمر ذلك- بينما تم تجهيز ثماني دوريات للسلامة، لمتابعة مواقع فعاليات الرالي، وتنفيذ أدوار وقائية وتوعوية للزوار.

وناشد الجميع الالتزام بكل ما يحقق جوانب السلامة ويدرأ بواعث الخطر، مطالباً بضرورة مغادرة بطون الأودية عند هطول الأمطار، وتجنب مجاورة مستنقعات المياه عند الرحلات البرية، وضرورة أن تقوم الأسر بأدوارها تجاه الأبناء، وغرس جوانب الوعي في أذهانهم.

في الوقت نفسه، دفعت إدارة مرور منطقة حائل، بأكثر من (400) ضابط وفرد، ونحو (٢٠٠) دورية ودراجة، لتنظيم حركه السير، خلال فعاليات الرالي، حيث تمت تغطية جميع الطرق والمحاور الرئيسة المؤدية للفعاليات، وكذلك الأسواق والمحلات التجارية، التي تشهد كثافة في الحركة المرورية.

وأوضح الناطق الإعلامي لمرور حائل -المقدم بندر الحربي- أنه تم وضع نقاط للتهدئة على مداخل المنطقة ومخارجها، ورصد السرعة، ومتابعة المخالفات المرورية التي تؤثر في السلامة العامة من قبل الدوريات السرية، وذلك بهدف الحد من الحوادث المرورية، والعشوائية في حركة السير.

على صعيد آخر، دشنت جمعية نقاء عيادة متنقلة لمكافحة التدخين في الرالي، مزودة بأحدث الأجهزة لمساعدة زوار وضيوف الرالي على الإقلاع عن التدخين.

وأوضح الدكتور أنور النهدي -المشرف على العيادة- أن تواجد “نقاء” يأتي في إطار مشاركتها في خدمة المجتمع، مبيّناً أن العيادة تجري فحصاً أولياً للزائر المدخن، ثم بعد ذلك جلسة لمسات فضية “نفس فكرة الإبر الصينية” يتم تركيبها أعلى الأذن، وهي المنطقة المخصصة في جسم الإنسان للـ”الذوق”.

وأشار إلى أن زيارة عدد كبير للعيادة المتنقلة تجاوز المئات، بينما من تمت مداومتهم على العلاج، تجاوزوا (60) شخصاً حتى الآن، مبيناً أن الإقلاع عن التدخين يحتاج إلى عزيمة وإصرار، ونحو ست جلسات حتى يتم الإقلاع.


قد يعجبك ايضاً

الهيئة العامة للطيران المدني تؤكد سلامة أنظمة الطيران والملاحة الجوية

أوضحت هيئة الطيران المدني أنه إشارة إلى ما