أشغال الخوص وعطور جازان ومشغولات الشرقية تزين “رام عسير”

أشغال الخوص وعطور جازان ومشغولات الشرقية تزين “رام عسير”

الساعة 9:24 صباحًا
- ‎فيأخبار 13 منطقة, الأزياء والموضة‎
2875
0
طباعة
IMG-20140426-WA0041

  ......       

تتواصل فعاليات معرض رام بمركز الأمير سلطان الحضاري بمحافظة خميس مشيط، وأكدت المشاركات في الركن الجيزاني وركن المنطقة الشرقية على تقديمهن العديد من المنتجات التي يقبل عليها زائرو وزائرات المعارض في المملكة ومن أهمها العطور الجيزانية والنباتات العطرية والأشكال المميزة للعروس الجيزانية والخوص بأشكاله المتعددة.

وأكدت المشاركات من المنطقة الشرقية على تقديمهن أشكالاً مميزة لتراث المنطقة الشرقية في المعرض من منتجات الخوص والمشغولات اليدوية.
وقالت ليلي علي إنها شاركت في المعرض بتقديم الأشكال المبتكرة للعطور من الفل والشذى، والروائح العطرية الجيزانية، والمشغولات اليدوية والبهارات والحناء.

وشاركتها الحديث مريم العنبري وعائشة عبدالله اللات قدمن في مشاركتهن أشكال متعددة للعروس الجازانية التي ترتدي أشكالاً متنوعة من الأزياء التراثية.

كما قدمت جمعة أحمد عمر ومريم فرساني المشغولات الصوفية وخلطات خاصة من البخور والعطور والقهوة.
وجذبت تلك المعروضات والبضائع الكثير من الزائرات وشملت صناعة العطور المحلية، والخلطات النسائية والنباتات العطرية التي تشتهر بها منطقة جازان.

وحازت المعروضات على إعجاب المتسوقات وربات البيوت وسيدات الأعمال وتفننت المرأة الجازانية في كافة فعاليات المعرض ومنها الصناعات اليدوية مثل الطواقي الرجالية والملابس النسائية وملابس الأطفال الشتوية والصيفية بأنواعها.

وأكدن أن المرأة الجيزانية تسعى جاهدة إلى إيجاد منتجات تحمل شعار “صنع في جازان” بما يؤكد أن حرفيات جازان نساء أتقن فن “إنتاج‏ الحرفة” بمهنية عالية وإبداع، وقضين على البطالة والفراغ، وذلك عن طريق برنامج الأسر المنتجة بالمنطقة الذي يوفر العديد من برامج التدريب والتأهيل في مجال المطرزات والتجميل والمشاغل النسائية وغيرها الكثير.

وذكرت منيرة سلطان وشعاع البريكان وفاطمة حجاب أن مشاركة المنطقة الشرقية في المعرض عبرت عن تراث المنطقة وقدمت المشغولات اليدوية والعطور ومصنوعات الخرز والخوص والجلد وسلال الشاي والقهوة والبخور والعود والمخلطات المميزة وعلب الحلوى المزينة بالخرز والكريستال.

وبيّن مساعد الأمين العام لغرفة أبها المشرف على المعرض عبدالله بن سعد الزهراني أن غرفة أبها حرصت على تفعيل مشاركة أكثر من 50 سيدة من مختلف مناطق المملكة “جدة وجازان والدمام وغيرها من المناطق.

ولفت الزهراني إلى أهمية إقامة معارض الأسر المنتجة وتنوع عدد المشاركات بها من مختلف مناطق المملكة وأثر ذلك على تنوع المنتجات بما يثري المعرض.

وأكد أن المرأة الجيزانية تحظى بشعبية كبيرة خاصة لكونها تقدم العديد من المنتجات التي تشارك بها في المعارض التراثية.

وتابع الزهراني أن المرأة في جازان، أو في عسير أو في مختلف مناطق المملكة تثبت في كل يوم جدارتها بالثقة، وقدرتها على تجاوز التحديات والعقبات والوصول إلى خطوات النجاح وتسجيل موقفها الداعم لأسرتها ولمجتمعها وهذا ما لمسناه من منتجات الأسر المنتجة في المنطقة الشرقية من الحرفية والتميز، والجودة في تقديم المعروضات بما يوفر لمرتادي المعرض أكبر الفرص للاطلاع على هذه التجارب وعلى المشاركات في تبادل الخبرات والاستفادة من هذه التعددية.

IMG-20140426-WA0042

IMG-20140426-WA0043


قد يعجبك ايضاً

أمير عسير يدشن فرع “الأحوال المدنية” بالمجاردة

المواطن – سعيد آل هطلاء – المجاردة  دشن