عمادة كلية سراة عبيدة تستنفر بعد شكاوى طالبات من التصوير

عمادة كلية سراة عبيدة تستنفر بعد شكاوى طالبات من التصوير

الساعة 1:24 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
8365
11
طباعة
كلية العلوم والآداب بسراة عبيدة للبنات التابعة لجامعة الملك خالد

  ......       

علمت “المواطن ” من مصادرها الخاصة أن عميدة كلية العلوم والآداب في سراة عبيدة أمرت باجتماع عاجل مع منسوبي الجامعة ، في تجاوب سريع مع ما نشرته “المواطن” أمس عن انتشار التصوير  بين الطالبات في الجامعة .

وبينت المصادر أنه عقب الانتهاء من الاجتماع تم تفتيش الطالبات للبحث عن الجوالات بالكاميرا ، كما تداول البعض أنباء عن صدور توجيهات عليا بمتابعة وضع انتشار ظاهرة التصوير بين طالبات الكلية التي تضررن منها .

وأوضح المصدر أنه تم لفت نظر لحارسات الأمن وذلك بعد تقصيرهن في أداء عملهن ، كما أن المشرفات عثرن خلال حملة تفتيشية قمن بها صباح أمس الأربعاء على جوالات “بلاك بيري” ، حيث أجبرت الطالبة صاحبته والتي صورت زميلاتها على كسره في صالة العمادة امام بعض الطالبات وبحضور مسؤولات الجامعة نظراً لمخالفتها القوانين.

وبين المصدر أنه لم يتغير شيء في طريقة التفتيش اليدوية ، فيما ناشدن الطالبات بإحضار أجهزة لكشف جوالات الكاميرا أو تدخل هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر لوقف ذلك.

وكانت “المواطن” قد تلقت عدة شكاوى من طالبات في كلية العلوم والآداب بسراة عبيدة التابعة لجامعة الملك خالد من انتشار التصوير بين أوساط الطالبات، دون اتخاذ إجراءات صارمة تحفظ عفتهن، مطالبات المسؤولين في الجامعة باتخاذ التدابير اللازمة لمنع مثل تلك المهازل.

وقالت إحدى الطابات لـ”المواطن” إنه سبق وحصلت أكثر من حالة تصوير للطالبات؛ إلا أن عمادة الكلية لم تتحرك، مشيرة إلى أن كل مسؤولات الجامعة لديهن خبر بما يجري، ومع ذلك ما زالت الجامعة تعتمد على التفتيش بأدوات بدائية، وقت الحاجة.

وأضافت الطالبة أن الحارسات لا يمتلكن أي أجهزة لكشف الجوالات المصحوبة بكاميرا، وغيرها من أجهزة التصوير المنتشرة بين الطالبات بشكل كبير، دون حسيب أو رقيب.


قد يعجبك ايضاً

العمل تعلن عن إعادة جدولة إطلاق برنامج “نطاقات الموزون”

المواطن – الرياض استجابةً لرغبة عدد من المنشآت