“عين أبها”.. إطلالة سياحية تنتظر المطاعم والمقاهي العالمية

“عين أبها”.. إطلالة سياحية تنتظر المطاعم والمقاهي العالمية

الساعة 10:48 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
1970
0
طباعة
أبها

  ......       

على إطلالة فريدة على مدينة أبها تتجاوز مساحتها 6000 متر مربع بالقرب من قرية الزامل، تعكف الأمانة العامة للدراسات والتصاميم بأمانة منطقة عسير على وضع الرسوم والمخططات لمشروع سياحي يعتبر نموذجاً سياحياً مميزاً يحمل اسم “عين أبها”، حرصت من خلاله الأمانة على إيجاد كافة المسوغات الاستراتيجية للاستفادة من هذا الموقع.

وتعتبر قصة تطوير تصميم هذا الموقع ضمن سلسة من الأفكار التي تعمل على تطوير السياحة في المنطقة تحقيقاً لمبادرة “عسير.. وجهة سياحية رئيسية على مدار العام” التي دشنها أمير المنطقة الأمير فيصل بن خالد وأطلقها رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، بهدف عمل نقلة نوعية للسياحة في المنطقة.

وقال مدير الإشراف التنفيذي لمشاريع مدينة أبها علي محمد آل مفتاح: إن مشروع “عين أبها” يعتبر إطلالة سياحية نموذجية على المدينة، وفرصة سياحية استثمارية يمكن استغلالها في تعددية الخيارات السياحية في المنطقة، وتحقيقاً لمبدأ السياحة المستدامة على مدار العام لسكان عسير وللسياح الزائرين.

وأضاف مفتاح: “إن الأمانة وضعت خطة لعمل مشروع سياحي ضخم، يضم جلسات عائلية ومسطحات خضراء والاستفادة من المكان المطل على مدينة أبها”.

وتابع: “إن التخطيط يجري على قدم وساق لتقديم التصاميم والدراسات وفقاً لأحدث التصورات الاستثمارية والسياحية، حيث سيخصص حوالي 2000 متر مسطح من الموقع لأهم المطاعم العالمية والشهيرة، وأخرى للكوفي شوب”، مبيناً أن المشروع لا يزال تحت الدراسة باعتبار الموقع واجهة سياحية يمكن استثمارها بالشكل الأمثل ودراسة المواقع الأخرى للعديد من القرى الموجودة في السودة والتي تمتلك مواقع جغرافية وسياحية تؤهلها لهذا التطوير.

ولفت إلى أن هذا المشروع يعتبر الأول من نوعه في آلية التعامل مع الموقع الحكومي، وتجنيد كافة الطاقات لتوفير هذه الواجهة كنموذج سياحي فريد من نوعه.

من جهته، بيّن مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة بعسير المهندس محمد العمرة أن المنطقة تعتبر من المواقع التي تحتاج إلى الأفكار السياحية الخلاقة التي تخلق الجو الاستثماري الحقيقي برؤية علمية ثاقبة بدراسة طبوغرافية المنطقة من خلال الأمانات والبلديات لتحقيق مبادرة عسير وتوفير المناخ السياحي المميز في المنطقة، متمنياً أن يستفاد من مقومات السياحة ومعطيات المكان والجو والإطلالة وتعددية التضاريس في المنطقة ما بين السهل والجبل والوادي.

وأضاف العمرة أن هناك تلاقياً بين فرع الهيئة وبين الجهات ذات العلاقة بالمواقع السياحية لتقديم الدعم والمساندة وتبادل الأفكار والخبرات بما يعزز تطوير السياحة في المنطقة ويحقق المعادلة السياحية الكاملة للجذب السياحي على مدار العام.

IMG-20140424-WA0040

IMG-20140424-WA0038

IMG-20140424-WA0036

 


قد يعجبك ايضاً

ضوابط جديدة لاستخدام مواد التغليف في المطاعم والمخابز بمختلف المناطق

المواطن – الرياض يتوقع أن تصدر وزارة الشؤون