محاضرة بجامعة تبوك: 145 طفلاً توحدياً وراء مشروع جمعية لهم‎

محاضرة بجامعة تبوك: 145 طفلاً توحدياً وراء مشروع جمعية لهم‎

الساعة 11:56 صباحًا
- ‎فيالأزياء والموضة‎
930
0
طباعة
unnamed (70)

  ......       

أوضحت المحاضرة بجامعة تبوك ياسمين المسعودي أن ما دفعها للتفكير في إنشاء جمعية مستقلة للعناية بأطفال التوحد هو زيادة عددهم في المنطقة من 80 طفلاً إلى 145.
ولفتت إلى إقامة ندوة توعوية علمية عن اضطراب التوحد بالتعاون مع استشاريي أطفال وأساتذة جامعات، مع تنظيم ورش عمل تدريبية وتوعية للأمهات بتجاربهن مع أطفالهم الذين يعانون التوحد.
وقالت في تصريح صحفي أمس إنه سيتم من خلال المشروع إقامة ورش عمل للأمهات بكيفية التغلب على بعض سلوكيات الأطفال وإعداد الطفل التوحدي للدخول إلى المدرسة، وكذلك إصدار كتيبات إرشادية لأسر أطفال التوحد، منوهة بأنه سيضاف أيضاً إقامة ورش تدريبية للطفل التوحدي لتعلم بعض المهارات الكتابية، والبصرية، والحركية وغيرها وبرامج تدخل مبكر.
وأكدت ياسمين المسعودي أن مشروعها يهدف إلى نشر ثقافة التطوع بين الجنسين الذكور والإناث مع طلاب جامعة تبوك، وإقامة ورش مهنية لهم للتأهيل المهني لأطفال التوحد مَن هم في عمر (11- 25 عاماً) وتوظيفهم في برنامج الأمير فهد بن سلطان الاجتماعي.
وحول الفئة المستهدفة من المشروع، بينت أنه يضم عدداً من طلاب امتياز الطب وطالبات الامتياز من جامعة تبوك وطالبات وطلاب التربية الخاصة من جامعة تبوك، وعدداً من أساتذة جامعة تبوك وعدداً من الأطباء من المستشفى العسكري ومستشفى الملك خالد العسكري وكذلك من إدارة التعليم بالمنطقة، كما تضم عدداً من أُسر أطفال التوحد.
وأعربت ياسمين المسعودي عن أملها في تكوين جمعية مستقلة باسم جمعية الأمير فهد بن سلطان لدعم أطفال التوحد وأسرهم، مبدية تقديرها لانضمام اللجنة تحت مظلة جمعية برنامج الأمير فهد بن سلطان الاجتماعي، وتبني الجمعية لهذه الفكرة.
وقدمت المحاضرة بجامعة تبوك شكرها وتقديرها للدكتور سالم ضاحي لدعمه اللا محدود للمشروع والتنسيق في العمل، وضم المشروع لجمعية برنامج الأمير فهد بن سلطان الاجتماعي بمتابعة من قبل الدكتور عبدالخالق السحلي.


قد يعجبك ايضاً

17 محافظة تضع برامجها للمشاركة في مشروع مكة الثقافي

المواطن – مكة المكرمة بتوجيه من مستشار خادم