3 تغريدات محذوفة لشقيقة ضحايا فندق” لندن” الإماراتيات

3 تغريدات محذوفة لشقيقة ضحايا فندق” لندن” الإماراتيات

الساعة 10:19 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي
2015
2
طباعة
لندنaa

  ......       

ذكرت شيخة المهيري (18 عاماً) التي كانت تنزل في الغرفة المجاورة لغرفة الشقيقات الثلاث اللاتي تعرضن لهجوم وحشي في أكبر الفنادق وسط لندن أنها هرعت من الدور السابع إلى الدور السفلي وهي تصرخ من الهلع للحصول على المساعدة.

وغردت على “تويتر”: “عمري 18 عاماً وقد هاجم شخص عائلتي”.

وتبعتها تغريدة أخرى قالت فيها: “أنا في لندن، وقد جاء شخص أجنبي وهاجمنا”.

وفي تغريدة ثالثة وأخيرة قالت: “انتقلت الآن إلى فندق آخر وأنا تحت حماية رجال الشرطة”.

ووفقاً لصحيفة “الديلي ميل” البريطانية فإن التغريدات حُذفت دون ذكر السبب مؤكدة أن الشقيقة الكبرى خلود المهيري (36 عاماً) لا تزال في حالة حرجة في قسم العناية المركزة بالمستشفى بعد 48 ساعة من تعرضها للهجوم الشنيع في فندق كمبرلاند وسط لندن.

وتفيد التقارير أنها قد وضعت في غيبوبة مفتعلة من قِبل الأطباء إلى حين استقرار حالتها.

وأكدت الصحيفة أن شقيقتيها فاطمة المهيري (31 عاماً) وعهود المهيري (34 عاماً) في المستشفى وحالتهما مستقرتان.

ولا تزال الشرطة تطارد المهاجم الذي قالت إنه رجل أبيض غادر الفندق ملطخاً بالدماء.

ونقلت الصحيفة عن فاطمة الحمادي (28 عاما)، وهي إماراتية من أبوظبي تنزل في فندق كمبرلاند مع 10 من أفراد أسرتها قولها إنها جاءت للاسترخاء ولكنها فجعت لما حدث. واستغربت كيف وصل المهاجم إلى الدور السابع خاصة أن استخدام المصعد يتم عبر بطاقة مفتاح خاصة.


قد يعجبك ايضاً

ارتفاع ضحايا زلزال إندونيسيا إلى 97 قتيلًا

المواطن – وكالات  ارتفع عدد ضحيايا الزلزال القوي