بالصور.. الجيش البرازيلي يستعد لتأمين كأس العالم

بالصور.. الجيش البرازيلي يستعد لتأمين كأس العالم

الساعة 9:55 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
955
0
طباعة
Brazilian Army soldiers listen to instructions during the operation named "Agata" near the town of Oiapoque

  ......       

تستعد قوات الأمن والجيش البرازيليين لتأمين بطولة كأس العالم التي تستضيفها البلاد في يونيو ويوليو المقبلين في 12 مدينة.

وأشرف وزير الدفاع البرازيلي سيلسو أموريم بنفسه على تدريب القوات الذي شاركت فيها قوات بحرية وطائرات هليوكوبتر وقوات برية فيما عرف بالعملية “أجاتا”.

وبينما لم يتبق سوى أقل من شهر على موعد إنطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 اجتاح عدد ضخم من المحتجين مدينتي ريو دي جانيرو وساو باولو.

وجاءت الاحتجاجات في المدينتين في إطار احتجاجات اليوم العالمي للتظاهر ضد تنظيم كأس العالم 2014 أمس الخميس.

ومبعث القلق الرئيسي للمحتجين ينصب على المبالغ الطائلة من المال العام التي أنفقت على البطولة التي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في وقت يحتاج البرازيليون لتلك الأموال للانفاق على الخدمات الصحية والتعليم والاسكان اللائق.

ويشعر آخرون بالقلق إزاء فساد السلطات البرازيلية وإخفاقها في الوفاء بتعهداتها بشأن تحسين الخدمات.

وقال محتج أشار إلى نفسه باسم باتمان: “من الغريب أن تنفق حكومتنا مليارات الريالات على بطولة لكرة القدم..على حدث يستفيد منه الفيفا فقط ورجال الأعمال والسياسيون الفاسدون..في وقت لا يزال فيه السكان يحتاجون بشدة للتعليم ووسائل المواصلات اللائقة والرعاية الصحية والأمن. انها فضيحة حقيقية.”

وأوضح محتج آخر يدعى برناندو سواريز “انه احتجاج وطني تشارك فيه منظمات متعددة ولجان شعبية ضد كأس العالم..هنا في ريو..لجان ضد كأس العالم والأولمبياد..لبحث الطريقة التي تنظم بها هذه الأحداث الضخمة في البرازيل والتنديد بها.”

واجتمع زهاء 700 شخص في محطة ريو دي جانيرو المركزية الساعة الخامسة مساء (2000 بتوقيت جرينتش) ومروا عبر سامبادروم الى مبني البلدية حيث نظموا احتجاجا على كأس العالم.

وسار زهاء 60 ملثما من أعضاء جماعة بلاك بلوك الفوضوية في مقدمة المحتجين.

وفي نحو الساعة 19.30 مساء (2230 بتوقيت جرينتش) حدثت مواجهة بين المحتجين وقوات الأمن وطوقوهم ووصفوهم بالفاشيين.

وفي وقت لاحق بدأت الشرطة في استخدام رذاذ الفلفل وأغلقت محطة مترو سيداد نوفا المحلية.

وفي ساو باولو احتشد زهاء 1200 من أعضاء جماعات مختلفة ونظموا مسيرة صوب مبنى البلدية.

ومثَل المعلمون الذين يطالبون بزيادة أجورهم وتحسين ظروف عملهم نسبة كبيرة من هؤلاء المشاركين في المسيرة الاحتجاجية.

وألقت قوات الأمن القبض على نحو 20 من أعضاء البلاك بلوك وثمانية محتجين آخرين.

وضبطت الشرطة ايضا قنابل حارقة وقام بعض المحتجين بعمليات سلب ونهب لمتاجر وتخريب لمصارف.

واستخدمت الشرطة قنابل الصوت لتفريق الحشود.

وأحرقت مجموعات أخرى من المحتجين دمى على شكل لاعبين لكرة القدم ورددوا هتافات مناهضة لتنظيم كاس العالم بالبرازيل.

وقال محتج “نحن نتساءل..لمن تنظم بطولة كأس العالم هذه؟. والآن حان الوقت لنجيب. كأس العالم ليست من أجل غالبية البرازيليين. ولذلك نحن ضد هذا النموذج من الأحداث التي تستثني السكان.”

واضاف المحتج جوستافو سيرافيان “الفوائد الوحيدة التي يمكن ان يجلبها حدث كهذا ستكون تدعيم الخدمات العامة التي لا يكترث لها من ينظمون كأس العالم. فهم ينشئون مناطق خاصة وقوانين استثنائية وكل الاستثناءات دون أي تحسينات.”

وتراجعت نسبة البرازيليين الذين يؤيدون تنظيم كأس العالم ببلادهم من 79 في المئة في نوفمبر تشرين الثاني 2008 الى 48 في المئة في ابريل 2014.

وفي المقابل ارتفعت نسبة المعارضين لتنظيم البطولة في البرازيل الى 41 في المئة العام الجاري من عشرة في المئة في عام 2008.

12

9

8

3

4

6

5

11

7

2

1

 


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. ”المواطن” توثق بالصور لقاء الاتحاد و الاتفاق