بالصور.. مشجعو ريال مدريد يحتفلون في ليلة من المشاعر المتناقضة

بالصور.. مشجعو ريال مدريد يحتفلون في ليلة من المشاعر المتناقضة

الساعة 11:37 صباحًا
- ‎فيالرياضة
1625
1
طباعة
Untitled 3

  ......       

أيا كان الفائز لم تكن مدريد ستتجنب ليلة من الاحتفالات.

واحتشد الآلاف من مشجعي ريال مدريد وهم يهتفون “الأبطال” ويرتدون قمصان فريقهم البيضاء في شوارع العاصمة الاسبانية أمس السبت بعد دقائق من فوز ريال على غريمه في المدينة اتليتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال اوروبا لكرة القدم في لشبونة.

وزحف المشجعون السعداء – الذين ظنوا في وقت ما اثناء المباراة أن لقب ريال العاشر في البطولة الاوروبية يبتعد – الى ساحة سيبيلس وهي معلم شهير في وسط مدريد يحتفل فيها الفريق بانتصاراته وتبعد أقل من كيلومتر واحد عن الموقع المعتاد الذي يحتفل فيه اتليتيكو في ساحة نبتون.

وقال خوسيه وهو مستشار يبلغ من العمر 47 عاما كان يرتدي قبعة لريال أكبر مما ينبغي وخرج من مطعم صغير قريب حيث كان يشاهد المباراة متجها الى موقع الاحتفال “سنبقى حتى يصل اللاعبون.”

وكان من المتوقع أن يصل فريق ريال برفقة الكأس بدءا من الساعة 1200 بتوقيت جرينتش.

وبالنسبة لمشجعي اتليتيكو كان من الصعب تقبل الهزيمة 4-1 في أول نهائي لدوري الأبطال يجمع فريقين من المدينة ذاتها.

وبعد الاحتفال بلقب الدوري الاسباني في شوارع العاصمة منذ اسبوع واحد فقط فشل اتليتيكو في الحصول على ما كان سيصبح لقبه الأول على الاطلاق في الكأس الاوروبية على يد غريمه اللدود وجاره الأكثر ثراء بطريقة تكسر القلب.

وكان اتليتيكو على مشارف الانتصار قبل أن يسجل سيرجيو راموس مدافع ريال هدفا في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليجعل النتيجة 1-1 ويرسل النهائي الى وقت إضافي.

وقال كامينو لوبيز وهو إداري يشجع اتليتيكو يبلغ عمره 57 عاما بعد أن شاهد المباراة مع أصدقائه في مطعم للبيتزا في حي لابابييس “لقد ذبحونا.. بعد أن كنا قريبين للغاية من الفوز.”

ورغم خيبة أمل مشجعي اتليتيكو الذين تعين عليهم تحمل ليلة من الاحتفال الصاخب لجماهير ريال إلا أن المشاعر بين الجانبين ظلت جيدة.

واختلط المشجعون في الحانات بل ان البعض من مشجعي ريال أظهروا تعاطفا مع المنافس المهزوم الذي لم يكن مرشحا للفوز.

وقال رجال الأعمال مانويل بورجوس وهو مشجع قديم لريال شاهد المباراة في مطعم البيتزا ذاته “كانت هزيمة زائدة عن الحد.. استحق اتليتيكو نتيجة أفضل.”

و وضعت الشرطة الحواجز في الساعات الأولى من اليوم الاحد في وسط مدريد حول ساحة سيبيلس لاقامة مسار للمشجعين المتزايد عددهم وافساح طريق لجولة الفريق بالكأس لاستعراض النصر.
وكان هناك مسرح يبث الموسيقى بالفعل وشق المزيد من المشجعين طريقهم الى الحفلة عبر الشوارع المزدحمة.

وقال خواكين وهو مشجع يبلغ من العمر 27 عاما كان يرتدي قميص ريال “أنا سعيد للغاية لأننا هزمنا اتليتيكو مدريد.. والعودة بعد التأخر 1-صفر.”

Untitled 6

Untitled 8

1

Untitled 13


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. تدشين مشاريع صحية بأكثر من نصف مليار ريال في #عسير

المواطن – سعيد آل هطلاء – أحد رفيده