في الجوهرة .. شرد الأهلي .. فشعّ الشباب

في الجوهرة .. شرد الأهلي .. فشعّ الشباب

الساعة 9:41 صباحًا
- ‎فيكتابنا
535
1
طباعة
عبدالعزيز اليوسف

  ......       

ـ جمال وإبهار وتفاصيل بناء هذه المدينة الرياضية التي أهداها خادم الحرمين الشريفين حفظه الله للشباب والرياضة السعودية يخبرنا أننا قادرين على إنشاء الخيال على مساحات الواقع حين تكون العزيمة موجودة .. ” وارامكو” ومن يشبهها حاضرا ..

ـ  فاز الشباب بكل جدارة واستحقاق وقوة .. و يبدو ان الشباب فك طلاسم تلك البطولة منذ ان اخرج بطل الدوري ووصيفه ، واتبعهم بثالث الترتيب في الدوري .. فأكد استحقاقه بالاحتفاظ بكأس البطولة ، وأحقيته في المشاركة ببطولة آسيا ..

ـ الشباب ارتفعت لياقته الذهنية والنفسية بقدرته التكتيكية التي التزم بها من بداية تلك البطولة .. وثبات الطريقة والتنفيذ ساعده على تكرار النجاح في أخذ النتائج .. فمن شاهد الشباب وهو يلعب يجد انه ليس متوترا ويلعب بارتياح كبير .. ولاعبوه يستمتعون باللعب في الجوهرة وفي هذا النهائي .

ـ الاستاذ خالد البلطان عليه ان يكون متواضعا عند الفوز فما كسبه اليوم قد يخسره غدا .. ويستطيع أن يكسب ود الناس ومزيد من الجمهور بذكاء لفظي ومعنوي.. الشباب فريق قوي ولا يحتاج إلى وصوف أو نعوت فبطولاته هي ما تصنع مكانته وليس كلمات ليست كالكلمات ..

ـ الأهلي الراقي لم يرق إلى مستوى النهائي تكتيكيا ولا نفسيا فبدا متوترا .. كثير الأخطاء .. ” توهان” وشرود في الملعب .. لم يلعب الأهلي كما يلعب الأهلي البطل بل استسلم لعقد المدرب ، وفوضى المباراة من قبله ..

ـ الظاهر أن باريرا ليس مدرب بطولات ونهائيات .. فكيف بمدرب يلعب بطريقة إلى ان يتأهل ثم يفاجئ الجمهور والمراقبين بطريقة جديدة .. واقصد اللعب بمهاجمين اثنين .. وهو من لعب فيما سبق بمهاجم واحد وانضباط تكتيكي عالي ..

ـ النرفزة والعصبية التي ظهر عليها بعض لاعبو الأهلي وخصوصا عقيل بلغيث هي غير مبررة فاللاعب الكبير هو الذي يضبط أعصابه كلما ساءت الأمور لا ان يوتر الفريق بأخطاء فردية تسقط الروح لدى زملائه .. لابد مستقبلا أن يتنبه كل لاعب سواء في الأهلي أو غيره.. على الأهلي أن يمزق الإحباط لموسم قادم مثير.

@Aziz_alyousef


قد يعجبك ايضاً

تأهب في فرنسا بسبب “الربو”

مع وجود المزيد والمزيد من الأطفال المصابين بالربو،