مقتل جندي هندي في أول هجوم بكشمير منذ فوز “مودي”

مقتل جندي هندي في أول هجوم بكشمير منذ فوز “مودي”

الساعة 12:25 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
470
0
طباعة
1

  ......       

لقي جندي هندي مصرعه برصاص مسلحين في إقليم كشمير المتنازع على سيادته بين نيودلهي وإسلام آباد، في أول هجوم يقع منذ فوز الزعيم القومي الهندوسي ناريندار مودي التابع لحزب بهاراتيا جاناتا بارتي (حزب الشعب الهندي) في الانتخابات العامة بالبلد الآسيوي.

ونقلت وكالة الأنباء الهندية (IANS) اليوم الاثنين عن مصادر عسكرية قولها إن الجندي لقي حتفه برصاص متسللين من الجزء الباكستاني من كشمير، عندما كان يحاول إنقاذ اثنين من رفاقه بعد إصابتهما جراء انفجار لغم أرضي.

وأصيب شخصان آخران في الحادث الذي وقع أمس الأحد في منطقة اخونور، وفقا لنفس المصادر العسكرية.

وذكر شهود عيان لشبكة (إن دي تي في) التليفزيونية أن المهاجمين كانوا جنودا باكستانيين، بخلاف الرواية الرسمية الصادرة عن مصادر عسكرية.

ويعد هذا أول هجوم يقع في كشمير المتنازع عليها منذ فوز الزعيم القومي الهندوسي في الانتخابات العامة بالهند.
وتسبب فوز مودي في الانتخابات في إثارة القلق لدى باكستان نظرا لخلفيته المتشددة ما دفع الخبراء إلى القول بأن التوتر سوف تزداد وتيرته في كشمير خلال الفترة المقبلة.

وتمثل كشمير، ذات الأغلبية المسلمة والمقسمة بين الهند وباكستان، قضية النزاع الرئيسية بين القوتين النوويتين منذ رحيل الاحتلال البريطاني عن المنطقة عام 1947.


قد يعجبك ايضاً

أول طائرة ركاب تعمل بالطاقة الشمسية .. قريباً

المواطن – وكالات بالرغم من دخول الطاقة الشمسية