هل ستُخرج (التفاحة) سامي من الهلال؟

هل ستُخرج (التفاحة) سامي من الهلال؟

الساعة 6:31 مساءً
- ‎فيالرياضة
460
1
طباعة
eewq

  ......       

تفاحة خضراء وحيدة على ورق أبيض بلا أي رفيق يؤنس وحشتها، وكوب شاي يوشك على الانتهاء بعد أن أعياه انتظار من يحسم أمر فراغه من آخر قطرة، بهذين الرمزين اكتفى مدرب الهلال سامي الجابر بالرد على أمر رحيله أو استمراره مع النادي الأزرق، لم يضع إلا صورة وحيدة في برنامج “الانستغرام” لا شيء فيها سوى تفاحة خضراء وكوب شاهي.

“التفاحة” تحمل رمزية الشفاء فكما يُقال في الطب: “اختم يومك بتفاحة”، هكذا يعتقد الجابر بأنه كتلك التفاحة القادرة على شفاء الزعيم من أي داء قد يصيبه بعد أن تمكن من تصحيح الكثير من الأخطاء خصوصاً على صعيد خط الدفاع والحراسة، لذا يستغرب كيف تريد إدارة الهلال أن تتخلى عن تفاحة الشفاء وتستمع لأطباء غير ناصحين يريدون بتر الأجزاء لا معالجتها؟!

“كوب الشاهي” النصف فارغ أشبه بصبر الجابر في هذه المرحلة، فهو تمكن من الصمت حتى الآن رغم ما يتردد ويقال، لكن صمته لن يدوم طويلاً، وتحديداً إذا اتخذت الإدارة قرار استبعاده عن الفريق دون أن تضعه في الموقف منذ وقت مبكر، لذا إن فرغ كوب الشاي سيظهر سامي وجهه الآخر في ظل جماهيريته العارمة التي من شأنها أن توجد انقساماً ضد الإدارة يهدد استمرارها ويقف حجر عثرة أمام احتمالية نجاحها.

التفاحة وكوب الشاي سيظلان رمزين إلى حين إصدار الإدارة موقفها النهائي من الجابر خلال الساعات المقبلة.


قد يعجبك ايضاً

كل ما تود معرفته عن برنامج متابعة “بطيئي التعليم” المُعتمد من العيسى

المواطن – شريف النشمي اعتمد وزير التعليم الدكتور