الفيفا يقرر إيقاف بيكنباور 90 يوما بسبب قطر

الفيفا يقرر إيقاف بيكنباور 90 يوما بسبب قطر

الساعة 10:03 مساءً
- ‎فيالرياضة
675
0
طباعة
1-(2)

  ......       

قررت لجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم إيقاف الألماني فرانز بيكنباور عن ممارسة أي نشاط متعلق بكرة القدم لمدة 90 يوما.

وجاء قرار اللجنة على خلفية عدم تعاون بيكنباور، بطل العالم كلاعب وكمدير فني، في التحقيقات الجارية حاليا بشأن التصويت لاختيار قطر كمقر لمونديال 2022.

وكان بيكنباور، عضو اللجنة التنفيذية السابق بالفيفا، قد تحجج بعدم رده على المذكرة التي أرسلها إليه الاتحاد الدولي، نظرا لأنها كانت محررة بـ”اللغة الإنجليزية”، وأنه لا يفهمها.

جاء هذا بطلب من مايكل جارسيا رئيس لجنة التحقيق بالفيفا الذي يتولى قضية التحقيق في اتهام قطر بشراء أصوات للفوز بشرف تنظيم المونديال، الذي حذر الأربعاء الماضي خلال المؤتمر الـ64 للفيفا من امكانية فرض عقوبات على هؤلاء الذين لا يتعاونوا في التحقيق.

ورفض بيكنباور توجيه أي اتهام له بالفساد متعلقة باختيار روسيا وقطر كمقرين للمونديال، مشددا “لا يوجد لدي أي شيء لأخفيه”.

وقال القيصر “فسرت بما فيه الكفاية بأنني لست الشخص المناسب للحديث معه عن الفساد”.

ورفض بيكنباور توضيح إلى أي دولة ذهب صوته عندما كان وقتها عضوا باللجنة التنفيذية للفيفا، لكن أشار الى انه اتبع توجيهات الاتحاد الالماني للعبة، الذي لم يكن مناصرا لاختيار قطر.

وكانت صحيفة (الصنداي تايمز) البريطانية كشفت أن قطر ممثلة في محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم السابق والعضو السابق باللجنة التنفيذية للفيفا دفعت نحو خمسة ملايين دولار (3.7 مليون يورو) لصالح مسئولين بكرة القدم الأفريقية بهدف الفوز بتنظيم مونديال 2022.

وبحسب الصحيفة، هناك آلاف الفواتير والبرقيات والرسائل الالكترونية بين بن همام، الذي أوقف عن العمل في مجال الكرة بسبب دعاوى فساد والمرشح السابق لرئاسة الفيفا، ومسئولين أفارقة، لهم تأثير على نتيجة التصويت للدولة المستضيفة للمونديال، رغم أنهم ليس لديهم الحق في التصويت.

وأشارت إلى أن قاعدة البيانات الالكترونية أثبتت وجود عشر صناديق تابعة لشركة “كيمكو” المتخصصة في مجال البناء والتي يمتلكها بن همام، تم استخدامها لدفع أموال اضافة إلى تحويل نقدي بقيمة 200 ألف دولار لحسابات رؤساء 30 اتحادا لكرة القدم في أفريقيا.

كما أقام بن همام، وفقا للصحيفة، حفلات استقبال للاحتفاء بهؤلاء المسئولين الذين وزع عليهم حتى 400 ألف دولار نقدا، وفي المقابل تعهد هؤلاء في رسائل الكترونية باطلاق حملة لدعم ترشح قطر لاستضافة المونديال.

وأفادت بأن بن همام دفع أكثر من 1.6 مليون دولار قبل أشهر من التصويت للحسابات المصرفية التابعة للنائب السابق لرئيس الفيفا جاك وارنر، الذي كان عضوا باللجنة عن ترينيداد وتوباجو.

وحال بن همام كذلك دون استبدال رينالد تيماري، العضو باللجنة عن الأوقيانوس بآخر لاتهامه بالفساد، وفقا للصحيفة التي أشارت إلى دفع 800 ألف دولار إلى اتحاد كوت ديفوار الذي تعهد عضوه جاك أنوما “بدعم ترشيح قطر”.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. الملك يشرف حفل عشاء حمد آل ثاني .. وأمير قطر يهديه مجموعة من الخيول العربية

المواطن – واس شرف خادم الحرمين الشريفين الملك