“تعليم الشمالية” يستعرض تفاصيل دعم مشروع التطوير‎

“تعليم الشمالية” يستعرض تفاصيل دعم مشروع التطوير‎

الساعة 11:44 صباحًا
- ‎فيأخبار 13 منطقة
570
0
طباعة
e2ee2

  ......       

عقد المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة الحدود الشمالية عبدالرحمن بن سعد القريشي يوم أمس اجتماعا للاطلاع على توجيه وزير التربية والتعليم بمناسبة الدعم الذي حصلت عليه الوزارة، في قاعة الاجتماعات وعبر الدائرة التلفزيونية في الإدارة، بحضور المساعدة للشؤون التعليمية الأميرة جواهر بنت عبدالله ال سعود والمساعد للشؤون المدرسية فهد بن حامد الهديب، والمساعد للخدمات المساندة هندي بن مرزوق العنزي وجميع مديري الإدارات والأقسام.

وأطلع المجتمعين على كلمة الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم بمناسبة صدور موافقة مقام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله على برنامج العمل التنفيذي لدعم وتحقيق أهداف مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام والتي ألقاها سموه في المؤتمر الصحفي المقام في جدة بتاريخ 26/7/1435 هـ.

وتقدم القريشي برسالة الشكر والعرفان والولاء إلى قائد المسيرة الملك عبدالله وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله، كما تقدم بالشكر لراعي العملية التربوية والتعليمية الوزير خالد الفيصل، ومهنئاً له هذا الدعم السخي والاهتمام الذي يحضى به قطاع التربية والتعليم.

وبين المدير العام أن تفاصيل البرنامج التي أعلن عنها الأمير خالد الفيصل جاءت كالتالي:

أولا : في مبادرة إيجاد المميزات الوظيفية لمديري التربية والتعليم تمت الموافقة على إحداث خمس وظائف بالمرتبة الممتازة لمديري التربية والتعليم في مناطق الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة والمنطقة الشرقية، ومحافظة جدة.

وإحداث إحدى عشرة وظيفة بالمرتبة الخامسة عشرة لبقية المناطق ومحافظتي الطائف والأحساء.

وإحداث 29 وظيفة بالمرتبة الرابعة عشرة لمديري التربية والتعليم في بقية المحافظات.

أما ما يتعلق بالجوانب التحفيزية فتم تكليف اللجنة الوزارية للبرنامج لدراسته والنظر في إيجاد حوافز لمديري المدارس، وكذلك للمعلمين والمعلمات المتميزين.

ثانيا : في مبادرة التأهيل النوعي للمعلمين تم اعتماد مبلغ 5 مليارات للسنوات الخمس، حيث سيتم إيفاد نحو 25 ألف معلم ومعلمة للخارج للتدريب في مدارس الدول المتقدمة للتعرف على أفضل الممارسات الحديثة في برامج تمتد عاما.

ثالثاً : في مبادرة التوسع في رياض الأطفال الحكومية، تمت الموافقة على افتتاح 1500 روضة أطفال، سيستفيد منها نحو150.000 طالب وطالبة، وإحداث 3.500 وظيفة معلمة خلال خمس سنوات، وتغطية الفرق في الوظائف من الوظائف التي صدر بها الأمر السامي الكريم الصادر بتاريخ 29/5/1435هـ، وسيتم إعطاء الأولوية للمدن الصغيرة، وللأحياء ولذوي الدخل المحدود.

رابعاً: في مبادرة مشروع ربط المدارس بالإنترنت والتعليم الإلكتروني تم اعتماد الآتي:

1- مبلغ 1200مليون ريال على مدى ثلاث سنوات للبنية الأساسية، وتشمل الشبكات الداخلية للمدارس، والربط بالإنترنت بسعات عالية لجميع المدارس بشكل كبير لتلبية متطلبات التعليم الإلكتروني.

2- مبلغ 1190 مليون ريال سنويا للمعامل والفصول الذكية والتشغيل والصيانة، حيث سيتم تجهيز جميع فصول المدارس، التي تبلغ ما يقارب 250 ألف فصل، بتقنيات الفصول الذكية، بالإضافة إلى استكمال تجهيز المدارس بأجهزة الحاسبات.

خامساً: في مبادرة مخصصات المدارس تم تعزيز اعتماد بندي المستلزمات التعليمية ونفقات النشاطين الرياضي والثقافي بمبلغ 500 مليون ريال، ليصبح (1.085) مليون ريال سنويا.

وسيعزز إمكانات المدارس ويضاعف ميزانياتها المخصصة، وسيعزز أنشطة الطلاب الثقافية والمسرحية والأنشطة الرياضية، وسيؤمن للمدرسة احتياجاتها العاجلة واللازمة.

سادسا: في مبادرة مراكز الخدمات المساندة للتربية الخاصة تم اعتماد مبلغ 1500 مليون ريال للسنوات الخمس لعدد 15 مركزا، حيث ستساهم – إن شاء الله – في الاكتشاف والعلاج المبكرين، ودعم مواصلة هذه الفئة الغالية دراستهم قدر ما نستطيع.

سابعاً : في مبادرة أندية مدارس الحي والأندية الموسمية تم اعتماد التالي: 1- مبلغ 350 مليون ريال سنويا لأندية الحي لعدد 1000 ناد للبنين والبنات.

2- مبلغ 50 مليون ريال سنويا للأندية الموسمية لعدد نحو 800 ناد للبنين والبنات.

وسيستثمر المجتمع المحيط بالمدرسة والطلاب على وجه الخصوص مرافق المدرسة بعد تأهيلها في قضاء أوقاتهم بأنشطة مسائية متنوعة ثقافية ورياضية وترفيهية تمتد من الساعة الرابعة إلى التاسعة.

ثامناً : في مبادرة المدارس المتخصصة تم تخصيص 1500 مليون ريال للسنوات الخمس، وستكون مدارس نوعية لأبنائنا الموهوبين والموهوبات والمتميزين والمتميزات، وسنحرص على أن تكون متقدمة في مناهجها وبرامجها وأساليبها.

تاسعاً : في مبادرة وقف التعليم العام، تمت الموافقة على إنشاء الوقف بحيث لا يترتب عليه أي التزامات مالية على الخزينة العامة، وسيتم وضع تنظيم مناسب للوقف ودراسته من قبل اللجنة الوزارية للبرنامج، تمهيداً لرفعه للمقام الكريم، مستهدفين أن تكون هذه الأوقاف روافد كبيرة يستفيد منها الطلاب والمجتمع والوطن إن شاء الله.

عاشراً : فيما يتعلق بمبادرة القسائم التعليمية، حيث يتولى القطاع الخاص تقديم الخدمة، وتتولى الوزارة تغطية التكاليف وتقييم مستوى الخدمة، فقد تم اعتماد التالي:

1- مبلغ 400 مليون سنويا لطلاب التربية الخاصة، بحيث يتم تقديم الخدمة من قبل القطاع الخاص للفئات التي لا يمكن تقديم خدمات لها من قبل الوزارة، ومن الأمثلة على ذلك الطلاب التوحديون وذوو متلازمة دوان وذوو العسر القرائي وغيرهم.

2- مبلغ 100 مليون ريال سنويا لطلاب رياض الأطفال.

أحد عشر : في مبادرة المباني المدرسية تم اعتماد المبالغ التالية:

– مبلغ 42.500 مليون ريال لمشاريع المباني المدرسية لمدة خمس سنوات، لبناء ما يقارب 3000 مدرسة تقريباً، يستفيد منها ما يقارب 36% من طلبة المملكة.

– مبلغ 3.750 مليون ريال لنزع ملكيات الأراضي لمدة خمس سنوات.

– مبلغ 5.500 مليون ريال لتأهيل وترميم المباني لمدة خمس سنوات.

– مبلغ 2.500 مليون ريال للتجهيزات المدرسية، ووسائل الأمن والسلامة، وتأمين المكيفات والبرادات لمدة خمس سنوات.

– مبلغ 2،500 مليون ريال لعقود التشغيل والصيانة والنظافة.

اثنا عشر: فيما يتعلق باستحداث وظائف للحراسات في المدارس، تم تكليف اللجنة الوزارية للبرنامج بدراسته لإيجاد بدائل مناسبة.

وبنهاية الاجتماع وجه المدير العام كلمة تشجيعية لمديري الإدارات والأقسام وحثهم على مواصلة الجهود المبذولة من قبلهم وذلك في سبيل تحقيق الأهداف المرجوة من هذا الدعم.

Untitled 11

1


قد يعجبك ايضاً

السفير قطان: المملكة في مقدمة دول العالم لدعم اللاجئين

المواطن – واس أكد سفير خادم الحرمين الشريفين