مدينة بلا سماء

مدينة بلا سماء

الساعة 11:43 صباحًا
- ‎فيكتابنا
770
3
طباعة
شمسي الحضريتي

  ......       

محافظة القنفذة تتكون من 11 مركزا إداريا تضم حوالي 509 تجمعا، بينما يبلغ عدد التجمعات العمرانية الرئيسة التي توجد بها خدمات حوالي 169 تجمعا، وتأتي في المرتبة الثانية بعد محافظة الطائف من حيث عدد التجمعات العمرانية، فلماذا كل هذا التأخير والبطئ في عملية الاجراءات واصدار القرارات لانشاء المطار.
-الامر برمته ليس بحاجة الى عصا موسى ،او فرك البراد السحري فقط سرعة اتخاذ الاجراءات بين الجهات المسؤولة
-لكم ان تتخيلوا ان عدد سكان محافظة القريات هو 147 الف نسمة ومع ذلك خلق لهم مطار منذ سنوات طوال في حين ان سكان محافظة القنفذة يتجاوزون عدد 500 الف نسمة ومع ذلك ما زال قرار انشاء المطار في رحلة اقلاع بين الطيران المدني والادارة العامة للارصاد واهالي القنفذة في انتظار الحجز المؤكد للمقر.
– لنقل اذا كانت المطارات الاقرب لأهالي القنفذة هي الاكثف في الحركة الجوية للركاب وبجدة خير دليل وبرهان على ذلك فهي تحتل المرتبة الاولى والباحة تحتل المرتبة الخامسة عشر في الحركة الجوية للركاب من بين 27 مطارا بالمملكة فكم سيكون نصيب اهالي سكان وسط المنطقة الجنوبية بما فيهم القنفذة وهي الاكثر سكانا واحتياحا ابتداء من الشعيبة وانتهاء بالبرك فما هو النصيب لهم من رحلات الاقلاع بهذه المطارات كونهم يفتقدون المطار والذي هو حق مشروع لهم ومقر بلا مقر.
-كل وجل اجابات المسؤولين غير مقنعه وليست مرضية حول مطار القنفذة فنحن نقول للمسؤولين كما قال خادم الحرمين للوزراء ان يضعوا امام نصب اعينهم الاهتمام بالمواطن وتقديم كافة الاحتياجات له وتحقيق متطلباته من خلال توفير بيئة مناسبة تساعد المرضى وكبار السن على التنقل دون عناء ساعات السفر الطوال على مركباتهم الخاصة
(ان وجدت) وعلى سهوله قدوم المسافرون والسياح لانتعاش المنطقة اقتصاديا وسياحيا.
– اعتقد ان مطار القنفذة الان ساحة للامتثال لأوامر المليك بالتنافس بين الطيران المدني والادارة العام للارصاد ووزارة الشؤون البلدية والقروية على تحقيق حلم المواطنين بوجود مطار على ارض الواقع بالقنفذة بعد مضي اربع سنوات عجاف بين دراسة وقرار هي كفيلة بانشاء مدن صناعية بمطاراتها وليس مطار ولكم الحكم والقرار.


قد يعجبك ايضاً

فيديو كارثي .. ظهور سحابة القوس الناري في مدينة برازيلية