مساعي نائب أمير حائل تقود إلى عتق رقبة محكوم عليه بالقصاص

مساعي نائب أمير حائل تقود إلى عتق رقبة محكوم عليه بالقصاص

الساعة 9:36 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2575
1
طباعة
نائب أمير منطقة حائل، الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز

  ......       

نجحت مساعي نائب أمير منطقة حائل، الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز في جعل ذوي دم يوافقون على عتق رقبة سجين شاب محكوم عليه بالقصاص في واحدة من القصص النادرة التي حول خلالها الشيخ بدر بن ضافي محسن الغيثي الشمري حزنه على فراق فلذة كبده إلى فرح للشاب وأهله وأقاربه ولكل من سعى في عتق الرقبة.

وحضر جلسة عتق الرقبة، كل من الأمير عبدالله بن خالد بن عبدالله مساعد رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة، ومدير شرطة منطقة حائل العميد إبراهيم الألمعي.

وكان الأمير عبدالعزيز بن سعد زار عصر اليوم منزل الشيخ بدر الغيثي الشمري، وبرفقته الأمير عبدالله بن خالد، وكان في استقبالهما والد القتيل وكل من عمي القتيل بندر ونواف الغيثي الشمري وأشقاء القتيل خالد وراكان وفهد وسلمان.

وبدأ نائب أمير منطقة حائل بالإشادة بوالد القتيل وأعمامه وصبرهم واحتسابهم، ذاكراً فضيلة العفو ومكانة من منحه الله التوفيق لينال أجر الله في الآخرة وهو ما لا يعادله أي مكسب في هذه الدنيا الفانية، مستشهداً بآيات من القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة وبقصص كثيرة حول ذلك.

وطلب نائب أمير حائل من ذوي الدم الموافقة على العفو لوجه الله ثم تجاوباً مع مساعي خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، حفظه الله، وحرص ومتابعة الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل.

وقال نائب أمير حائل: نحن جئناك كصاحب حق ولا يمكن لنا أن نثني عن حقك ولكن في نفس الوقت نعرف قيمة ومقام أصحاب الروح السخية والشهامة التي تظهر أكثر في أصعب الأوقات وأقساها.

وأضاف الأمير عبدالعزيز: أنتم لها وليس مستغرب الطيب من أهل الطيب، عندها أعلن والد القتيل الشيخ بدر بن ضافي محسن الغيثي الشمري عن عفوه عن قاتل ابنه لوجه الله تعالى، السجين صندل بن محمد ناجي السبيعي بحثاً عما لدى الخالق من أجر، ثم تجاوباً مع مساعي الأمير عبدالعزيز بن سعد والأمير عبدالله بن خالد.

واكتمل المشهد النادر عندما استقبل ذوي الدم من شمر الساعين بخير من قبيلة سبيع والمشايخ مؤكدين أن القلوب التي تعفو رغم حزنها هي من أجمل القلوب نقاء ومحبة للجميع، داعين الله بأن يرحم الفقيد ويسكنه فسيح جناته، وأن يضاعف الأجر لوالد القتيل ولأعمامه وأشقائه وأقاربه.

واختتم نائب أمير منطقة حائل زيارته بشكر والد القتيل، قائلاً: لقد سطرت أروع المثل العليا وفعلك نادر يحتذى به، سائلاً الله بأن يكتب ذلك في موازين أعماله وأعمال الجميع، كما أعرب الأمير عبدالله بن خالد عن شكره لوالد القتيل ولأعمامه وأشقاء القتيل وكل من سعى بخير في هذا العمل الخيري، سائلاً الله القبول وأن يرحم الفقيد ويكتب للسجين حياة جديدة يكون فيها مثالاً للصلاح والاستقامة.


قد يعجبك ايضاً

ارتفاع عدد قتلى حريق كاليفورنيا إلى 30

المواطن – وكالات  قُتل 30 شخصًا على الأقل،