المحرج يتساءل: أين خوف الله وهيبته في ضمائر مستبيحي الدماء

المحرج يتساءل: أين خوف الله وهيبته في ضمائر مستبيحي الدماء

الساعة 12:36 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
680
2
طباعة
332

  ......       

نوه مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج باستقبال وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز لأسر وذوي شهداء الواجب في مكة المكرمة.

وأشاد مدير الأمن العام بكلمات وزير الداخلية التي وصفها بالحانية لأسر الشهداء ونقله تعازي القيادة لهم في شهداء الوطن، مما يؤكد أن المجتمع السعودي نسيج واحد في السراء والضراء في وجه كل عدو حاقد يريد المساس بأمن الوطن ومقدراته تحت حجج وذرائع شيطانية يديرها ويؤججها أعداء الدين المنحرفون فكراً ومنهجاً.

وأكد اللواء المحرج أن الإسلام صان دماء المسلمين وأعراضهم فما الحال إذا كان سفك الدماء واستباحة الحرمات في شهر رمضان، متسائلاً: أين خوف الله وهيبته في ضمائرهم؟!

وقال اللواء المحرج إن استضافة أسر وذوي شهداء الواجب لأداء العمرة وحضور وزير الداخلية لهم في مقر إقامتهم في مكة المكرمة يؤكدان اهتمامه وحبه لأبنائه رجال الأمن وذويهم النابع من حرص قيادة هذه البلاد حرسها الله، ويعكسان واقع التلاحم بين أبناء هذا الوطن ومكانتهم عند قيادتهم.

وأضاف اللواء المحرج: هذا ليس جديداً ولا غريباً ولا مستغرباً على قيادتنا وولاة أمرنا، فقد تعودنا منهم كل خير وكرم ووفاء ورحمة ومحبة لأبناء شعبهم حفظهم الله وأدام بقاءهم لعز الدين ورفعة الأوطان.


قد يعجبك ايضاً

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير الإرهابي الذي حدث في #اسطنبول #عاجل

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير