ترحيل 150 ألف سوري لرفضهم سيطرة الدولة الإسلامية على دير الزور

ترحيل 150 ألف سوري لرفضهم سيطرة الدولة الإسلامية على دير الزور

الساعة 2:53 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
820
0
طباعة
3A78DFD5-A81C-4583-AC8E-083B28F0002A_w640_r1_s

  ......       

قرر تنظيم الدولة الإسلامية ترحيل 150 ألف شخص كانوا يعيشون في محافظة دير الزور شرقي سوريا، من منازلهم قسراً عقاباً لهم على رفضهم وجود التنظيم، وفقاً لما أعلنه المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم.

وأدان المرصد الترحيل القسري لسكان مناطق عدة واقعة في هذه المحافظة القريبة من الحدود مع العراق، والتي سقطت بالكامل تحت سيطرة التنظيم منذ الخميس الماضي.

ولم يسمح التنظيم المسلح بعودة 30 ألف شخص لمنازلهم في منطقتي خشام وطابية جزيرة، بعد أن تم طردهم منها في 23 يونيو الماضي.

وفرض تنظيم الدولة الإسلامية هذه العقوبة على السكان قبل قبول “التوبة” عن قتالهم ضده.

وفي خشام، فشلت المفاوضات الجارية بين التنظيم وعشيرة الشعيطات من أجل عودة السكان أول أمس الجمعة، مما أدى إلى اقتحام المنطقة وقتل ثلاثة من عناصر التنظيم وحرق منزل أحد عناصر العشيرة كان قد أعلن الولاء للتنظيم.

وعزز التنظيم سيطرته الأمنية على المنطقة بعد هجوم الشعيطات، بحسب المرصد الحقوقي.

وكان تنظيم الدولة أعلن إقامة دولة الخلافة من محافظة حلب السورية حتى ديالي العراقية.


قد يعجبك ايضاً

الكنيست يؤجل التصويت على منع الأذان

المواطن – وكالات أجل الكنيست الإسرائيلي – البرلمان