ضحية العنف في الجزائر كان قريباً من اعتناق الإسلام

ضحية العنف في الجزائر كان قريباً من اعتناق الإسلام

الساعة 9:20 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية
5360
0
طباعة
unnamed (18)

كشف اللاعب عيد فرقان، لاعب الفريق الكروي الأول بنادي شبيبة القبائل الجزائري أن اللاعب الكاميروني ألبيرت إيبوسى كان قريباً من اعتناق الإسلام، قبل أن يلقى مصرعه عقب نهاية المباراة التي جمعت بين شبيبة القبائل واتحاد العاصمة، ضمن مباريات الدوري الجزائري.

وقال “فرقان”، في تصريحات لصحيفة “النهار” الجزائرية، “اعتاد قبل خوض المباريات على قراءة سورة الكهف المترجمة للغة الفرنسية، عبر هاتفي المحمول، فأخذ إيبوسى الهاتف وبدأ يقرأ فى السورة”.

كما أبدى إيبوسى إعجابه الشديد بالدين الإسلامي، بعدما قام بقراءة سورة الكهف، وقال للاعب عيد فرقان: “لديكم أحسن الديانات، إنه دين جميل، سأعتنق الإسلام وسأفعل ذلك تدريجياً”.

اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

50 % من متصفحي الإنترنت معرّضون لخطر التتبع الخبيث

على الرغم من البطئ في التنفيذ، إلا أنَّ