أمريكا : السعودية كانت ولا تزال شريكاً يعتد به في مكافحة الإرهاب

أمريكا : السعودية كانت ولا تزال شريكاً يعتد به في مكافحة الإرهاب

الساعة 1:23 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
2265
0
طباعة
2014-08-21

  ......       

أشادت الولايات المتحدة الأمريكية، بجهود المملكة العربية السعودية في مكافحة الإرهاب، مشيرة إلى النجاح الكبير الذي حققته من خلال برامج مكافحة الإرهاب في الداخل التي نجحت بشكل كبير في تقليص قدرات الإرهابيين على القيام بأي عمليات إلى حدها الأدنى.

وشددت نائبة المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، ماري هارف، في إيجازها الصحفي اليومي، الليلة الماضية، على أن المملكة العربية السعودية كانت ولازالت شريكًا يعتد به في مكافحة الإرهاب.

واستدلت “هارف”، على ذلك، بالمساعدات والتعاون الذي تبديه المملكة مع الولايات المتحدة والأطراف الأخرى للقضاء على (القاعدة) في الجزيرة العربية، بما في ذلك التشارك وتبادل المعلومات الملحة للقضاء عليها وكشف عملياتها قبل حدوثها.

ونوهت المسؤولة الأمريكية بجهود الشراكة والتعاون الوثيق والمستمر في مجال مكافحة الإرهاب بين الرياض وواشنطن.


قد يعجبك ايضاً

ولي ولي العهد يستقبل وزيرة الدفاع الألمانية ويبحثان جهود مكافحة الإرهاب

المواطن – واس استقبل صاحب السمو الملكي الأمير