الأحد المقبل.. نجم “سهيل” يلطف أجواء وسط المملكة

الأحد المقبل.. نجم “سهيل” يلطف أجواء وسط المملكة

الساعة 11:27 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
6630
0
طباعة
نجم سهيل

  ......       

يظهر في سماء وسط المملكة العربية السعودية -فجر الأحد المقبل- نجم “سهيل” أحد أكبر النجوم التي ارتبطت بحياة العرب قديماً، مصطحباً معه – بقدرة الله -عز وجل- تغيرات تدريجية في أجواء وسط المملكة باتجاهاته الأربعة، تُستهل بانخفاض حرارة أشعة الشمس، وقِصر النهار، ولطافة أجواء الليل، وذلك بسبب زيادة ميلان أشعة الشمس نحو الجنوب، ويستمر 53 يوماً.
وقد بدا “سهيل” للعيان هذا العام في جنوب المملكة في السابع من أغسطس الجاري، وهو مشرق حالياً في الرياض إلا أنه لن يُرى بالعين المجردة إلا في فجر الأحد الـ 24 من أغسطس، بحسب ما أفاد عضو هيئة التدريس في قسم الجغرافيا بجامعة القصيم الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن المسند.
23وبيّن الدكتور عبدالله المسند في حديث لوكالة الأنباء السعوديّة أن كل يوم يمر على سهيل يتقدم فيه نحو الشروق بنحو أربع دقائق كشأن سائر النجوم، حتى يتم رؤيته فجر الأحد المقبل في العروض الوسطى من المملكة في جهة الجنوب الشرقي من القبة الفلكية بالسماء، ثم يأخذ ظهوره بالتقدم يوماً بعد يوم حتى يرتقي فيصبح وسط السماء في منتصف الليل عند منتصف شهر ديسمبر.
وقال الدكتور “المسند”: إن درجات الحرارة في فترة النهار خلال الفترة الأولى من ظهور نجم سهيل ستبقى بحول الله تعالى مرتفعة، ونسبة الرطوبة على السواحل عالية، مما يتسبب ذلك في حدوث الإرهاق والكسل لدى الإنسان، موضحاً أن هذه الفترة سميت بوعكات سهيل التي ستزول مع الأيام حتى يطول الليل، وتخف الحرارة، ويبرد الماء، وتواصل الشمس انكسارها وميلها نحو الجنوب فيزيد طول الظل.
وأضاف الدكتور “المسند”: أن نجم سهيل عُرف عند الغرب باسم “سهيل” إذ يطلقون عليه (Soheil أو Canopus) وكذلك الأتراك يسمونه (Sühey) ويبعد عن الأرض 310 سنوات ضوئية، أي ما يعادل بعد الأرض عن الشمس بـ 19 مليون مرة، ويعد أحد النجوم المستخدمة في توقيت المواسم المناخية المستخدمة كدليل في مواسم الزراعة، والصيد في البر والبحر.
ولنجم سهيل منازل أربع هي: (الطرفة، والجبهة، والزبرة، والصرفة) يستهل ظهوره كما أوضح الباحث في معهد بحوث الموارد الطبيعية والبيئة بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور فهد بن محمد الجساس، في منزلة الطرفة التي تبدأ من 24 أغسطس حتى 5 سبتمبر، وفيها تهب الرياح الشرقية التي تجلب الرطوبة وتنخفض الحرارة أثناء الليل، ثم ينتقل لمنزلة “الجبهة” من 6 سبتمبر حتى 19 سبتمبر، ويعتدل خلالها الجو ليلاً، ويبدأ صرام النخيل.
وأشار الدكتور “الجساس” في حديثه لـ”واس” إلى أنه من 20 سبتمبر حتى الثاني من شهر أكتوبر ينتقل سهيل إلى منزلة “الزبرة” مستمراً 13 يوماً، ويزداد في هذه المرحلة برد الليل، ويتساوى الليل والنهار، حتى يقترب فصل الخريف من الدخول فعلياً فيأخذ الليل من النهار، بعدها ينتقل لمنزلة “الصرفة” التي تستغرق 13 يوماً تبدأ من 3 أكتوبر حتى 15 أكتوبر، وينتهي معها فصل الصيف فعلياً.
وتابع “لجساس”: أن مطلع سهيل يرافقه عدة ظواهر مناخية منها ظهور السحب، ويُرى البرق ويُسمع الرعد، مشيراً إلى أن احتمالية هطول الأمطار تبقى – بقدرة الله -عز وجل- ضعيفة لشدة الجفاف وارتفاع درجة حرارة سطح الأرض، وإن هطلت فعادة تكون زخات قليلة، عدا المناطق الغربية من المملكة حيث تكون الاحتمالية فيها أعلى.
وأبان الدكتور “الجساس” أنه خلال موسم سهيل تزرع بذور: الباذنجان، والفلفل، والخس، والطماطم، والكرنب، والزهرة، واللفت، والثوم، والسبانخ، والفاصوليا، والفول، واللوبيا، والكوسة، والخيار، والملوخية، والقطن، والباميا، والكراث، والبصل، والبطاطس، والبقدونس، والقرع العسلي.
وقال الباحث الفلكي في قسم علوم الفلك والفضاء بكلية العلوم بجامعة الملك عبدالعزيز ملهم بن محمد هندي: إن حجم سهيل يبلغ حجم الشمس 70 مرة، ولو وضع في مكانها لكان ضياؤه أكثر بـ13 مرة عنها، مبيناً أن حرارته تبلغ ضعف الشمس تقريباً.
وأضاف “هندي” أن هذا النجم أحد نجوم كوكبة السفينة، لذا أسموه العرب (سفينة الصحراء) ويقع في منطقة نجوم تسمى (القاعدة) ويستطيع الإنسان أن يميزه في السماء بقوة لمعانه، موضحاً أنه سيظهر في شمال المملكة في السابع من سبتمبر المقبل.


قد يعجبك ايضاً

رسمياً.. إطلاق التصاميم الجديدة للعملة الورقية والمعدنية الثلاثاء المقبل

المواطن – الرياض يترقب أن تعلن مؤسسة النقد