المراكز الصحية بالطائف بدائية.. مبانيها متهالكة وخدماتها متواضعة

المراكز الصحية بالطائف بدائية.. مبانيها متهالكة وخدماتها متواضعة

الساعة 10:06 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2245
1
طباعة
14

  ......       

شكا عدد من المواطنين بمحافظة الطائف من تهالك مباني المراكز الصحية الحكومية  داخل الأحياء، التي وصلت أعمارها لما يقارب الـ 25 عاماً، ما أجبر الأهالي وسكان الأحياء على هجر المراكز الصحية التي لا ترتقي بالخدمة المطلوبة المقدمة والمفترض تقديمها.

واستغرب الأهالي غياب التطوير من قبل الشؤون الصحية بالمحافظة رغم الدعم المتواصل بالميزانيات وضخها من قبل الدولة على المنشآت الصحية للاهتمام بالمواطن.

وأوضح الأهالي أن هناك مشكلة في التخطيط المستقبلي لإنشاء مراكز صحية نموذجية ترتقي بحياة وصحة سكان المحافظة من قبل الشؤون الصحية. وقال كل من فايز الحارثي وفواز الثبيتي إن مراكز الصحة في محافظة الطائف ذات مبانٍ مستأجرة منذ عشرات السنوات، كما أنها تتوسط الأحياء المكتظة بالازدحام العمراني، إلى جانب ورش الميكانيكا والحدادة والنجارة وفقدانها للمواقف المتخصصة، مشيرين إلى غياب الدور الفعلي من قبل الشؤون الصحية التي لم تنشئ إلى الآن سوى مركزين صحيين جديدين في المحافظة لا يخدمان سوى بعض الأهالي فقط.

وأضاف الحارثي والثبيتي أن المراكز الصحية بالطائف لا تزال بدائية في العمل، وغير متطورة، مبينين أن بعض الأهالي يتجهون للمراكز الأهلية والخاصة بحثاً عن العناية المتطورة، لفقدان المراكز الحكومية داخل الأحياء للكادر الطبي المتميز، وقلة الأدوية وأماكن العلاج غير المهيأة لاستقبال المرضى أطفالاً ورجالاً ونساءً.

من ناحيته أوضح المواطن فهيد الهذلي أن المراكز الصحية الحالية في الطائف  تفتقد لعدد من التخصصات والأقسام مثل تخصص الأسنان والعناية بالأطفال، مستغرباً عدم إنشاء مراكز صحية متوسعة بتخصصاتهاً وتحتوي على أقسام عدة للنهوض بالصحة العامة التي تهم جميع المواطنين وزوار مدينة الطائف، منتقداً العمل البدائي بالمراكز الحالية وعدم وجود تطور تكنولوجي في آلية تسجيل المرضى والكشف لدى الطبيب المختص. كما اعتبر سعد القحطاني أن الشؤون الصحية تتجاهل آلية المراقبة العامة على المرافق الصحية ومتابعة موظفيها، إضافة إلى غياب الانضباط بمواعيد العمل بشكل تام في بعض المراكز.

وأفاد أن أعداداً كبيرة من الأهالي يصطفون صباحاً ويتأخرون أثناء الكشف للحصول على علاج ميسر وبسيط.

وطالب الزهراني بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة ومحاسبة الشؤون الصحية بمحافظة الطائف ومعرفة  الخطط المستقبلية الموضوعة لإنشاء مراكز صحية نموذجية متطورة ترتقي بالصحة العامة.

من جهتها رصدت “المواطن” ما تعانيه المراكز الصحية في الطائف من إهمال إضافة إلى كونها غير مهيأة لاستقبال المرضى، فضلاً عن تهالك عدد من المباني وقدمها، وعدم وجود مواقف خاصة، والكتابة على الجدران من قبل بعض المراهقين.

كما أن الكثير من المراكز الصحية ما زالت تحمل  الشعار القديم لوزارة الصحة ، إضافة لوجود نصائح بدائية وغير متطورة داخل عدد من مبانيها .

 

13 12 11 10 9 8 7 6 5 4 3 2 1


قد يعجبك ايضاً

التخصصات الصحية تمنح خريجي تخصص “القبالة” فرصة اختبار أخرى

المواطن – الرياض أوضحت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية،