الوليد بن طلال : اعتماد السعودية على النفط خطير جداً

الوليد بن طلال : اعتماد السعودية على النفط خطير جداً

الساعة 12:25 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
8845
5
طباعة

بثت CNN بالعربي مقطع فيديو من مقابلة الأمير الوليد بن طلال مالك شركة المملكة القابضة والذي تحدث فيه مع جون ديفتيريوس لبرنامج “أسواق الشرق الأوسط” حول خطورة اعتماد السعودية على النفط كما شدد على ضرورة ايجاد البدائل .

شاهد المقطع :

http://arabic.cnn.com/videos/2014/09/18/buss-180914-prince-alwaleed-bin-talal?utm_source=twitterfeed&utm_medium=twitter

اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


submit to reddit

ِشارك  على الفيس بوك

5 مشاراكات

  1. مزراحي اخو صبو هالقهوه وزيدوها هيل

    مافيه الا النفط والاقامات والمخالفات البلد لا زراعي ولا صناعي ولا غيره

  2. قصدك خطير ع المواطن فقط

  3. إضافة لماقاله صالح ياسمو الامير ان التنسيق والتخطيط ياسيدي بين الوزارت التخطيط والعمل والتجارة والصحة معدوم والدليل ياسيدي اننا نعمل لصالح الوافد الذي يكون عبء علي كافة الخدمات التي تقدمها الدوله من إعانات سواء في الماء او الكهرباء أو اغذاء وذلك بفتح محلات لا حصر لها من البقالات والصيدليات والاتصالات والمستلزمات الرجالية وغيرها وجميع من يعملون بها من الوافدين لماذا لا يكتفي بالسوبر ماركت التي بالحي فقط لماذا لا يكون بكل صيدلية فقط يعمل بها سعودي هذه المحلات التي ذكرت يعمل بها ما لايقل عن مليون او اكثر في المملكة كذلك محطات البنزين اي شخص يرغب يعمل محطه علي طول يعطي فسح ويعمله ويؤجرها لوافدين …..الخ

  4. كلام صحيح من 80 سنه واعتمادنا على النفط وين البدائل لابد من العمل من الان على تغيير بعض المفاهيم التقليديه والبدء فورا في استغلال الموارد المتاحه وجعل بلادنا وجهه سياحيه للعالم مكه المدينه مدائن صالح منطقة تيوك نجران كلها مناطق اثريه ممكن استغلالها سياحيا وستوظف الكثير من ابناء الوطن في شتى المجالات

  5. والمصيبه ياسيدي ياسمو الامير اننا بلد صحراوي أصبح اعتمادنا الكلي علي تحليه مياه البحر ولن يصبح لدينا زراعة ولا بيئة صالحة للسكن ومع ذلك لم نفكرا ابدا بتنظم النسل بل مع الاسف نشجع علي زيادة النسل.

شاركنا بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.




الوظائف


الرياضه

قد يعجبك ايضاً

#عاجل ..توقيع 7 اتفاقيات قيمتها 8 مليارات ريال بين المملكة وماليزيا

المواطن – ترجمة : سعد البحيري شهد ثالث