تفويج 8300 حافلة للحجاج عبر المدينة وحجز 900 مركبة مخالفة

تفويج 8300 حافلة للحجاج عبر المدينة وحجز 900 مركبة مخالفة

الساعة 8:15 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
750
0
طباعة
_______ 1

  ......       

عقدت قيادة قوات أمن الحج مؤتمراً صحفياً اليوم الإثنين بمقر الأمن العام في مشعر منى بمكة المكرمة لتسليط الضوء على الخطط الأمنية والمرورية والتنظيمات الخاصة بالقيادة المشاركة في حج هذا العام لخدمة الحجيج وتوفير أجواء الطمأنينة والأمن لحجاج بيت الله الحرام.

وتحدث خلال المؤتمر قائد قوات أمن الحج اللواء عبدالعزيز بن عثمان الصولي عن استعدادات قوات الأمن بكافة أجهزتها وقطاعاتها لموسم حج هذا العام وخدمة ضيوف الرحمن في مناسك أداء الركن الخامس من أركان الإسلام، مبيناً أن وزارة الداخلية تحرص ممثلة في قطاعات الأمن العام على تأمين السلامة والطمأنينة لحجاج بيت الله الحرام بمتابعة وتوجيه من وزير ورئيس لجنة الحج العليا، وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وأمير منطقة مكة المكرمة ورئيس لجنة الحج المركزية الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز.

وأوضح الصولي أن قطاع الأمن العام تقع عليه مسؤولية كبيرة في تنفيذ خطط الأمن العام في الحج منذ وصول حجاج بيت الله الحرام وحتى مغادرتهم إلى أوطانهم سالمين غانمين، مشيراً إلى أن الأمن العام يتمثل في تخصصات مختلفة.

وأضاف أن الأمن العام يستعد لمثل هذه المهمة منذ نهاية الموسم الماضي حيث يبدأ اجتماعاته وورش عمله على مدار الساعة لاستعراض جميع التقارير والخطط ودعم الإيجابيات وتلافي السلبيات، مؤكداً أن مهمة الحج تبدأ على مراحل تبدأ منذ دخول الحجاج إلى مكة المكرمة واستقبالهم عبر مراكز الضبط الأمني في مداخل مكة المكرمة ومناطق المملكة.

وأفاد أن الدولة حريصة على تقديم جميع الخدمات لضيوف الرحمن منذ وصولهم وحتى مغادرتهم، مشدداً على ضرورة الالتزام بالتعليمات والأنظمة التي وضعتها الأجهزة الأمنية المعنية والتي تهدف إلى راحة ضيوف الرحمن، مؤكداً في الوقت نفسه تطبيق العقوبات والوقوف بالمرصاد أمام من يحاول تجاوز تلك الأنظمة.

وأكد الصولي أن هناك توجيهات سامية بمنع الحجاج غير النظاميين وغير الحاصلين على تصاريح للحج، مشيراً إلى أنه تم ضبط 4 آلاف مخالف لنظام الحج العام الماضي وتم وضع أسمائهم في نظام المطلوبين وهم بصدد إحضارهم وتطبيق التعليمات بحقهم.

وتابع اللواء الصولي أن هناك توجيهات لمنع الحجاج غير النظاميين من خلال مراكز الضبط والمنافذ سواء في مكة المكرمة أو المناطق, مطالباً الجميع بالتعاون مع جميع الأجهزة المعنية بخدمة حجاج بيت الله الحرام.

وأبان أن فريضة الحج فريضة دينية وبالتالي الهدف واضح ومحدد ولا مجال لاستغلال هذه الشعيرة في أي توجه آخر أياً كان، مؤكداً أنه لن تعطى الفرصة لاستخدام أي شعارات بأي حال من الأحوال.

من ناحيته استعرض قائد مركز القيادة والسيطرة لأمن الحج اللواء عبدالله بن حسن الزهراني مهام مركز القيادة والسيطرة لأمن الحج، مشيراً إلى أنه تم تحديث البنية التحتية للمركز بالكامل وتم الانتهاء من جميع التحديثات.

وأوضح أن المركز يقوم بمهام متعددة منها متابعة تنفيذ جميع الخطط الميدانية ومتابعة الأحداث أولاً بأول لكافة القيادات الأمنية ودعمها بآخر الأحداث والصور لاتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب.

فيما استعرض اللواء خالد بن نشاط القحطاني مساعد قائد قوات أمن الحج لأمن الطرق أبرز مهام قوات أمن الطرق لهذا العام مؤكداً أن لديها تجهيزات حديثة تم توفيرها لخدمة الحجاج على امتداد الطرق المؤدية إلى مكة المكرمة.

وقال هناك مراكز ضبط أمني تتحقق من التصاريح من خلال استخدام التقنية والأجهزة الحديثة وقراءة الباركود للتأكد من صحة التصاريح وكشف التزوير أو أي وثيقة متعلقة بالحج، كما تم رصد الطرق بالكاميرات وربطها بمركز القيادة والسيطرة.

ومن جانبه قال مساعد قائد قوات أمن الحج لشؤون المرور اللواء عبدالرحمن المقبل إن الخطة المرورية شهدت تغييراً كبيراً وجذرياً وبدأت في تنفيذها من المدينة المنورة وحتى ليلة البارحة تم تفويج 8300 حافلة وأكثر من 400 ألف حاج، مؤكداً عدم تسجيل أي حالات حوادث أو خلافها، وذلك عبر 5 مراكز تفويج للحجاج، كما تم منع التنقل بعد الساعة 11 ليلاً.

وأشار إلى وجود خمسة مراكز أمنية للمرور على مداخل مكة تقوم بمنع المركبات المخالفة من الدخول إلى العاصمة المقدسة، وتمكنت من حجز 900 مركبة مخالفة أو نقلت أشخاصاً مخالفين، كما قسمت الخطة المرورية إلى مراحل، الأولى الصلوات وتستهدف نقل الحجاج عن طريق 1500 حافلة تقوم بالتردد، والثانية إنشاء نقاط فرز وتحويل داخل المنطقة المركزية، من أجل تفريغها للمشاة وتهيئة وصولهم للحرم المكي، ومرحلة إطلاق الحافلات إلى المنطقة المركزية وأخذ في الاعتبار الطاقة الاستيعابية لها. وتابع اللواء المقبل أن القطار لا يعمل في تصعيد الحجاج في يوم التروية وهذا ما قد يجهله كثير من الحجاج، اذ يستهدف في يوم عرفة 360 ألف حاج عن طريق ثلاث محطات للنقل، ويتم تشغيل الدائري الشرقي باتجاهين. فيما استعرض قائد القوات الخاصة لأمن الحج والعمرة اللواء عادل الشيخ أبرز المهام التي تقوم بها القوات الخاصة بأمن الحج والعمرة في موسم حجّ هذا العام, موضحاً أن القوات الخاصة يوجد منها 800 فرد يجيدون خمساً من اللغات المختلفة للتعامل مع الحجّاج بما يتناسب مع لغاتهم وذلك لتوجيهّهم وإرشادهم, بالإضافة إلى أفراد يجيدون لغة الإشارة للتعامل مع الحجّاج الذين يحتاجون إلى الإشارات.

_______2


قد يعجبك ايضاً

تفكيك شبكة ضخمة للجريمة عبر الإنترنت في 180 دولة

المواطن – نت أعلنت الشرطة الأوروبية (يوروبول) أن