“داعش” تطالب تجار الموصل بتسليم أموال شركائهم المسيحيين والشيعة

“داعش” تطالب تجار الموصل بتسليم أموال شركائهم المسيحيين والشيعة

الساعة 9:52 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
575
0
طباعة
داعشيون

  ......       

طالبت عناصر تنظيم داعش التجار ورجال الأعمال في مدينة الموصل اليوم الثلاثاء بتسليم ما لديهم من أموال تعود لشركائهم من الشيعة أو المسيحيين، الذين فروا بعد اجتياح المدينة.

وعمم مسلحو التنظيم هذا القرار على جميع رجال الأعمال والتجار من العرب السنة، الذين يمارسون أعمالهم في أسواق الموصل بشكل شفوي.

ونقلت تقارير عالمية عن أحد التجار الذي رفض الكشف عن اسمه أن “التنظيم طالبنا بتسليم أموال شركائنا من الشيعة والمسيحيين خلال فترة قصيرة”.

وأضاف “قالوا إن أي شخص يرفض ذلك، فسنقوم بمصادرة جميع أمواله”.

وغادر جميع سكان مدينة الموصل (350 كلم شمال بغداد) من المسيحيين والشيعة، تاركين وراءهم أموالهم وممتلكاتهم، لكن يبدو أن بعضهم يرتبط بشراكة عمل مع آخرين من العرب السنة.

وأكد التاجر “الآن نحن مضطرون لتسليم ما نملك من أمانة لدينا إلى المسلحين خوفاً من مصادرة أموالنا”.

من جهة أخرى أصدر التنظيم تعميماً شفوياً آخر لجميع أهالي مدينة الموصل من العرب السنة، الذين فروا بعد اجتياح المدينة يدعوهم للعودة إلى المدينة.

وبحسب التعميم فإن داعش سيصادر أموال كل شخص يرفض العودة إلى الموصل، وسيعتبره من المرتدين”.


قد يعجبك ايضاً

الجيش الأمريكي مستمر في العراق حتى بعد هزيمة “داعش”

المواطن – وكالات  أكد وزير الدفاع الأمريكي، آشتون