تجمع لـ ٣ آلاف مراهق ومحب لألعاب الفيديو دون رقابة !

تجمع لـ ٣ آلاف مراهق ومحب لألعاب الفيديو دون رقابة !

الساعة 9:15 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1170
2
طباعة
2

  ......       

غابت الرقابة عن تجمع نحو ٣ آلاف مراهق، تحت سقف واحد، في الرياض بمعرض “تي جي أكسبو” لألعاب الفيديو، الذي تنتهي أعماله الليلة في الوقت الذي حضر فيه بعض الآباء مع أبنائهم لمرافقتهم إلا أن التقاطات الزوار لم ترق لهم من خلال غياب الدور الرقابي عن هذا التجمع الذي جمع مشاهير ألعاب الفيديو مع محبيهم وعشاقهم.

وتداول مشاركون صوراً لمراهقين بأزياء تمثيلية لأبطالهم إلا أن تلك الصور كانت أقرب إلى النعومة في زي تنكري يحاكي أزياء ألعاب الفيديو  بالإضافة إلى خطورة غياب التوجيه السليم ومدى تؤثر المراهقين بمشاهير اللعبة.

في حين استعرض بعض المشاهير خلال أروقة المعرض المصاحب وتبادل الكروت الشخصية.

وانتقد آخرون غياب الدور الرقابي والتوعوي عن أروقة المهرجان ممثلاً في الشؤون الاجتماعية والمؤسسات التربوية، إضافة إلى الجهات الأمنية.

3بدوره استنكر المستشار الأسري بإمارة الشرقية الدكتور غازي الشمري في حديثه لـ”المواطن” ما تمت مشاهدته من صور تم التقاطها خلال  المؤتمر واصفاً إياها بأنها لا تبشر بخير وتنذر بجيل مهزوز الشخصية له وافترض  وجود مربين وموجهين من وزارة التربية والشؤون الاجتماعية.

وطالب الشمري بدراسة أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لمثل هذه التجمعات  قبل الموافقة عليه وتوجيهها التوجيه السليم، مشيراً إلى أن الانفتاح الإعلامي عبر وسائل التواصل  الاجتماعي سهل حدوث مثيلاتها، مطالباً بإيجاد البديل المناسب، لافتاً إلى أن الشباب هم ثروة البلد وأن إهمالهم سيولد  متطرفين ومنحلين، متأملاً من المسؤولين إيجاد البرامج النافعة للشباب، معولاً بدور  الحوار الوطني.

يشار إلى أن المهرجان يتيح الفرصة لمحبي هذه الألعاب ممارسة أحدث الألعاب قبل نزولها للأسواق، والذي يقام كل عام، كما يتم الالتقاء بمشاهير اليوتيوب الذين يملكون قنوات خاصة بهم يستعرضون مهارات اللعب فيها بشكل مبهر لصغار السن خاصة، إضافة إلى ما تحويه هذه الألعاب من عنف منتقل، ومناظر منافية للآداب، مع ما قد ينطوي على هذه اللقاءات من خطورة فكرية وأخلاقية عند لقاء هؤلاء النجوم بصغار السن.

1 0

 

 

 


قد يعجبك ايضاً

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير الإرهابي الذي حدث في #اسطنبول #عاجل

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير