الإرهابيون.. خاصرة الوطن المؤلمة

الإرهابيون.. خاصرة الوطن المؤلمة

الساعة 9:37 مساءً
- ‎فيكتابنا
360
1
طباعة
الكاتب احمد الرباعي

  ......       

لا يؤلم الوطن سوى أن تأتيه طعنات الغدر والخيانة من أبنائه الذين ولدوا ونشؤوا على أرضه وأكلوا من خيراته ثم انتهجوا الفكر الضال ليمارسوا التكفير والتفجير وبث الرعب في نفوس أبناء الوطن لزعزعة أمنه واستقراره.

وعلى الرغم من تضرر المملكة من الإرهاب، ومحاربته لها بقرارات حازمة وصارمة، إلا أنها كانت حانية على أبنائها في العقوبات؛ فتمنحهم الفرص، وتُخضعهم للمناصحة، وتوفر لهم سُبل العودة إلى طرق الهداية والنصح، إلا أن الحقد الذي يكنه الإرهابيون في نفوسهم يجعلهم يضربون في خاصرة الوطن غدراً وخيانةً.

فها هو أحد المقبوض عليهم من المتورطين في حادثة الأحساء الآثمة كان الجهات الأمنية السعودية قد قدمت له جميع سبل المساعدة للعودة إلى وطنه خلال فترة السجن التي قضاها في العراق، إلا أنه بعد عودته إلى الوطن استمر في اعتناق الأفكار الضالة حتى شارك في الجريمة الإرهابية في محافظة الأحساء الإثنين الماضي.


قد يعجبك ايضاً

أمير الشرقية في استقبال الملك بالأحساء : عزيمة الرجال وقفت ضد المغرضين بهذا الجزء من الوطن

المواطن – واس رحب صاحب السمو الملكي الأمير