ترميم عاجل لـ “المفتاحة”وإعادة النظر في شعار المبادرة

ترميم عاجل لـ “المفتاحة”وإعادة النظر في شعار المبادرة

الساعة 1:43 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
895
1
طباعة
ترم (3)

  ......       

عرضت أمانة عسير دراسات الوضع الراهن لـ 18 مشروعاً سياحياً تنفذها بمناطق مركزية ومنتزهات بالمنطقة بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار، والبدائل التخطيطية لها، ومنها: تطوير وسط مدينة النماص ووسط مدينة بيشة ومنتزه جبل الصايرة ببيشة ومدينة الشباب بالحبلة.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد أمس بحضور أمين المنطقة المهندس إبراهيم الخليل ومدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة المهندس محمد العمرة ورئيس قسم المشاريع والتخطيط بفرع الهيئة المهندس سعد ثقفان ورئيس قسم الدراسات والمشاريع بالأمانة المهندس خالد العمري ورئيس بلدية محافظة بيشة المهندس محمد حمد آل بشر ورئيس بلدية النماص عبدالرحمن آل درعان وممثلي مكتب الطور للاستشارات الهندسية وعدد من مهندسي هيئة السياحة والآثار وأمانة عسير.
وعرض المشرف العام على المشاريع الدكتور مجدي ربيع ما وصل إليه الاستشاري في دراسات المشاريع، مشيداً بها وشمولها وتنوعها.
وأثار الحاضرون مجموعة من النقاط الأساسية والمهمة فيما يتعلق بهذه المشاريع والتي سيأخذها الاستشاري بعين الاعتبار، أهمها من أمين المنطقة الذي شدد على ضرورة أن تكون المخططات قابلة للتنفيذ، وليس مجرد دراسات هندسية صعبة التنفيذ، ويمكن ذلك من خلال عدة خطوات عملية كبحث ملكيات العقارات وتحديد مسؤوليات التنفيذ بشكل دقيق.
كما شهد الاتفاق وجوب إعطاء أولوية كبيرة لمشروعات جبل الصايرة ببيشة ووسط بيشة ووسط النماص، نظراً لكون بلديات تلك المحافظات تعمل حالياً على دراسات هذه المشاريع، وعليه يلزم تكثيف العمل فيها، حتى يتم البدء في تطبيقها على أرض الواقع بشكل عاجل.
من جهة ثانية، باشرت اللجنة التنفيذية المكونة من أمير المنطقة بغرض تنظيم ملتقى التراث العمراني الرابع الذي سيقام في المنطقة من 9 إلى 12 صفر المقبل، مهامها أمس برئاسة أمين المنطقة، وعضوية المدير العام للتخطيط والتنسيق التنموي بإمارة المنطقة ومدير عام شرطة المنطقة ومدير عام مرور المنطقة ووكيل جامعة الملك خالد والمدير العام للتربية والتعليم بالمنطقة ومدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة “مديراً للملتقى” والأمين العام للغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة.
وجرى خلال الاجتماع اعتماد عدة توصيات، كان أبرزها اختيار ممثل عن كل جهة حكومية للعمل الميداني ومنحه كافة الصلاحيات لتسريع وتيرة العمل، ورفع تقارير يومية للجنة، ومشاركة جميع الجهات كذلك بأجنحة كل منها في المعرض الرئيسي للملتقى، وتكثيف مشاركة طلاب التعليم العام في مسابقة “لون مع التراث”، والتأكيد على مشاركة طلاب التعليم العالي في لقاء رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بهم في جامعة الملك خالد.
كما أكدت اللجنة ضرورة إجراء ترميم عاجل لمركز الملك فهد الثقافي “قرية المفتاحة”، على أن يكون ذلك من مهام إمارة وأمانة المنطقة وفرع الهيئة العامة للسياحة والآثار.
من جهة أخرى، أقرت اللجنة التنفيذية لمبادرة “عسير.. وجهة سياحية رئيسية على مدار العام”، إعادة النظر في شعار المبادرة، خلال اجتماعها أمس أيضاً، إلى جانب وضع لوحات إرشادية من الأمانة وخطة للدلالة على المواقع السياحية.

ترم (2)

ترم (4)

ترم (1)


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. ‏خادم الحرمين وملك #البحرين يتفقان على إجراء دراسة لمشروع جسر الملك حمد بتمويل من القطاع الخاص

المواطن – واس اتفق خادم الحرمين الشريفين الملك