شوارع البكيرية مغلقة منذ عدة شهور بسبب أعمال البنية التحتية

شوارع البكيرية مغلقة منذ عدة شهور بسبب أعمال البنية التحتية

الساعة 9:16 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1995
0
طباعة
unnamed

  ......       

أبدى سكان أهالي محافظة البكيرية استياءهم من إغلاقات الشوارع الناتجة بسبب عدم الانتهاء من مشروعات تطوير البنية التحتية منذ سنوات.
وأكد عدد من الأهالي لـ”المواطن” أن أعمال البنية التحتية بالبكيرية تتم بوتيرة بطيئة للغاية، لافتين إلى أن الحفريات أغلقت العديد من منازلهم.
وأشار الأهالي إلى أن أعمال الحفر وما يصدر عن المعدات من ضجيج تبدأ في ساعات مبكرة من اليوم؛ ما يزعج السكان ويحرمهم من الراحة.
وبين الأهالي أن العمال التابعين للشركة المنفذة يسببون إزعاجاً للسكان والعائلات، بجلوسهم في مداخل المنازل، ما يسبب حرجاً للنساء، فضلاً عن قيام العمال بتناول الطعام أمام منازلهم وتركهم بقايا الطعام والقمامة في أرجاء المكان.
ودعا السكان لسرعة إنجاز مشروعات البنية التحتية، وإعلان موعد لإنجازها، مبينين أن شوارع البكيرية أصبحت شبه مغلقة بسبب الحفريات التي طالت معظمها؛ ما ساهم في عرقلة حركة السير وتضرر عدد كبير من السيارات.
وقال سلطان الربيعان: “أسكن في حي المجد الذي أصبح عبارة عن شوارع مغلقة بسبب الحفريات المقابلة لمنزلي ما يسبب اختناقاً مرورياً يومياً بين سكان الحي وأيضاً الحفريات أغلقت أبواب منازلنا فلا نستطيع إدخال سياراتنا أو أغراض منازلنا بسبب عدم قدرتنا على إيقاف سياراتنا أمام منازلنا”.
وأضاف: منذ شهور عدت إلى المنزل قادماً من عملي، ففوجئت بآلات الحفر والعمال عند المنزل، فقمت بسؤالهم عن أسباب الحفريات ومدة عملهم، فقالوا إن الشركة ستقوم بحفريات للبنية التحتية وإن الأمر لن يستغرق سوى ثلاثة أيام.
وتابع قائلاً: “مرت العديد من الشهور ولا تزال أعمال الحفريات مستمرة والإزعاج الدائم لم يتوقف والزحام المروري يضيق به السكان”.
وطالب بضرورة أن تقوم الجهات المعنية بأدوارها المنوطة بها ومراقبة تلك الأعمال وعدم التراخي مع الشركات المقصرة أو المتأخرة في تنفيذ مشروعات البنية التحتية.
من ناحيته أوضح عبدالله الحربي “أن أحياء وشوارع البكيرية تمر بعدد كبير من المشاكل التي أزعجت السكان فمثلاً سكان حي الخالدية يعانون من كثرة الحفريات العشوائية بالحي، والتي تسببت في جمع المستنقعات والروائح فيها بسبب الحفريات الممتدة منذ أشهر، وهو ما يشير إلى تراخي الجهات المعنية في إنجاز تلك المشروعات”.
واشتكى ناصر البراك: “من الزحام في طريق الملك عبدالعزيز وطريق الملك خالد وطريق الشيخ عبدالرحمن العواد، وأيضاً الزحام في أغلب الدوارات المهمة بالبكيرية بسبب وجود الحفريات والإغلاق العشوائي والتي تشهد زحاماً شديداً من قبل السيارات التي تمر عليها طيلة اليوم”.

unnamed (1)

unnamed (2)

unnamed (3)

unnamed (4)

unnamed (5)

unnamed (6)

unnamed (7)


قد يعجبك ايضاً

تأهب في فرنسا بسبب “الربو”

مع وجود المزيد والمزيد من الأطفال المصابين بالربو،