قبيلة مختطف فتاة “بحر أبو سكينة” تتبرَّأ منه وتطالب بتسليمها لسفارة المملكة

قبيلة مختطف فتاة “بحر أبو سكينة” تتبرَّأ منه وتطالب بتسليمها لسفارة المملكة

الساعة 12:26 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2985
7
طباعة
الفتاة-بعد-خروجه-من-المحكمة-1024x576

  ......       

تبرأت قبيلة الشاب اليمني عرفات القاضي، منه، بعدما قام باختطاف الفتاة السعودية هدى أبو نيران المعروفة بـ “فتاة بحر أبو سكينة”، مرتين، الأولى من منزلها بمحافظة عسير والثانية من داخل دار الأمل لرعاية الفتيات بالعاصمة اليمنية صنعاء، وفقاً لصحيفة “عكاظ”.

وتبرأت قبيلة عرفات، التي تقطن منطقة جبل القضاة بمحافظة لحج اليمنية، من خطف ابنهم لفتاة مسلمة آمنة من بلادها وإلحاق الأذى النفسي لها جراء ما قام به، ومن ثم خطفها مرة أخرى بعد أن مد يده -حسب قولهم- لجماعة الحوثي التي اختطفت الفتاة.

وطالبت القبيلة بتسليم الفتاة إلى السفارة السعودية في صنعاء بأسرع وقت، وإلا سيذهبون لتسليمها إلى السفارة بأنفسهم.

وكشف مصدر مطلع أن الفتاة المختطفة تقبع الآن على مسافة بسيطة في إحدى البنايات المجاورة لدار الأمل للفتيات بالعاصمة اليمنية صنعاء، وتحت حراسة مشددة من قبل خاطفها “عرفات” ومجموعة من ميليشيات الحوثي المتطرفة، نافياً نقلها إلى محافظة عمران القريبة من صنعاء.

يُذكر أن مسلحين مجهولين، قاموا مساء الأربعاء الماضي باختطاف هدى آل نيران من دار الأمل للأحداث بالعاصمة صنعاء، إلى جهة غير معروفة، وعرَّفوا أنفسهم بأنهم من اللجان الشعبية التابعة للحوثيين.

وكانت الفتاة “هدى” هربت إلى اليمن بداعي الحب وطلب الزواج بالمواطن اليمني عرفات القاضي، إلا أنه زُج بهما في السجن بتهمة الدخول غير الشرعي، وأثارت قضيتهما الشارع اليمني وأصبحت رأياً عاماً.

ومُنحت “هدى” حق طلب اللجوء الإنساني إلى مفوضية اللاجئين، وحُجزَت بدار الأمل، وطلبت إذناً شرعياً من وليها بالسعودية لتزوجيها بعرفات، وهو ما لم يتم حتى وقت اختطافها.


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. أهالي بحر أبوسكينة يؤدون الصلاة على الشهيد آل زياد

المواطن- بحر أبو سكينة أدت جموع غفيرة اليوم