مديرة روضة أهلية بجدة تعاقب أطفالاً بالفصل 10 أيام ومنعهم من “الإفطار”

مديرة روضة أهلية بجدة تعاقب أطفالاً بالفصل 10 أيام ومنعهم من “الإفطار”

الساعة 10:27 صباحًا
- ‎فيالأزياء والموضة‎
2605
3
طباعة
شعار-وزارة-التربية-والتعليم-الجديد-بجودة-عالية

  ......       

في مخالفة صريحة لتعليمات وقرارات وأنظمة وزارة التربية والتعليم، أقدمت إحدى مديرات رياض الأطفال الأهلية بشرق جدة على معاقبة أطفال لا يتجاوز سن أكبرهم السادسة من العمر، وذلك بمنعهم من التعليم بالروضة لفترة عشرة أيام عقاباً على ما بدر منهم بقاعة الدرس من إزعاج “بحسب ما ذكر أولياء الأمور”، مما اضطر أولياء الأمور لعدم الانصياع للقرار وإرسال أبنائهم في اليوم الرابع لمواصلة تعليمهم احتجاجاً على العقاب.
وقد ذكر نايف القحطاني، أحد أولياء الأمور، أن مديرة الروضة قامت بإيقاف الطلاب بالفناء الداخلي عند حضورهم للدوام الأحد الماضي، ووصل الأمر بها إلى منعهم من وجبة الإفطار؛ مما تسبب في خلق حالة نفسية سيئة للطلاب اضطرتهم للبكاء عند رجوعهم للمنزل.
وأضاف “القحطاني”: طالبنا وقتها -بعد النقاش والحوار وعدم الوصول إلى حل- ملفات أبنائنا لنقلهم واستلام ما تبقى من الرسوم المدفوعة مسبقاً ولكننا تفاجأنا برفض إعطائنا بقية الرسوم؛ مما اضطرنا لسحب ملفات أبنائنا والتسجيل في روضة أخرى دون رجوع حقوق أبنائنا التعليمية والنفسية والمادية.
وتابع “القحطاني”: “نحن هنا من خلال صحيفة “المواطن” الإلكترونية، نطالب وزير التربية والتعليم بتوجيه المسؤولين عن التعليم بمدينة جدة بالتحقيق في القضية، بعد رفعنا لشكوى رسمية في إدارة التربية والتعليم بمدينة جدة خلال هذا اليوم الأربعاء وإنصافنا وأبنائنا”.
يذكر أن وزارة التربية والتعليم أصدرت في وقت سابق تعميماً على جميع مدارس المملكة تحذر فيه المعلمين والمعلمات من استخدام العقاب البدني أو النفسي في معاقبة الطلاب والطالبات.
ووفقاً للتعميم فإنه يمنع حمل أدوات العقاب البدني بأنواعها في المدرسة، والبعد عن استخدام الألفاظ التي لا تتناسب تربويا مع المدرسة كالاستهزاء والتحقير والتهديد والتقليل من الشأن.
وبحسب التعميم، فإنه يمنع كذلك طرد الطلاب والطالبات من الفصل أو المدرسة مهما كانت الأسباب حفاظاً عليهم من المشكلات المصاحبة، مشدداً على أهمية تفعيل دور المرشد الطلابي للتعرف على حالات الطلاب السلوكية ودراستها، ومتابعة الحالات الفردية، واتباع الأساليب التربوية والنفسية لفهم السلوك وتقويمه ورعايته.


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. أبرز 10 ألعاب مدبلجة للعربية