ناشطة اجتماعية تتبنى مشروعاً لدعم 33 أسرة منتجة في بيشة

ناشطة اجتماعية تتبنى مشروعاً لدعم 33 أسرة منتجة في بيشة

الساعة 12:42 مساءً
- ‎فيالأزياء والموضة‎
835
0
طباعة
ناشطة (2)

  ......       

تبنت رئيسة لجنة الأسرة والطفل بمجلس التنمية السياحة بمنطقة عسير موضي الدعرمي، مشروعاً يدعم أكثر من 33 أسرة منتجة في محافظة بيشة، من خلال تأسيس مؤسسة “بأيديهن” التي تعنى بتلك الفئة.
وقالت الناشطة الاجتماعية، عن فكرة المشروع: “إن بدايتها كانت من عامين ونصف تزامناً مع تزايد الطالبات على منتوجات “الهاند ميد” المصنوعه بأيدي الأسر المنتجة في بيشة، والتي لا يمكن أن تتواجد في مناطق أخرى، كالصناعات اليدوية المتقنة، مثل البخور والمخلطات العطور والقهوة والبهارات البيشية التي تسمى بالمقطوع والتي تجد إقبالاً من كل مكان في المملكة، وكذلك التمر المغلف بطريقة “كنز الثمر “، إذ عملت أن تكون هذه المنتوجات في متناول الجميع، ورفعت بطلب الدعم لمحافظة بيشة مع كتيب عن هذه المنتوجات، وتمت من خلال المحافظة مخاطبة أمير منطقة عسير حتى تشارك هذه المنتوجات في جميع مهرجانات المملكة، وتمت الموافقة من سموه الذي قدم دعمه الكامل للمؤسسة، ومن هنا انطلقت أول مؤسسة أهلية للأسر المنتجة في عسير تحت اسم “بأيديهن” قبل شهر بمساهمة 33 أسرة حيث وضعت خطة لاستقطاب أسر أخرى متفاوتة في الأعمال”.
وبينت “الدعرمي”، أن المشاركات في هذا المشروع هن من ربات بيوت وخريجات كليات وحملة ثانوية عامة ممن يقدمن الصناعات الحرفية المتنوعة.
وأكدت “الدعرمي” أن الإقبال كبير، وسط عائد اقتصادي يزيد عن 250 ألف خلال شهر فقط، لا سيما بعدما تم تشجيع المؤسسة وكافة المنتميات إليها، بشراء مركز التمور هدايا عينية قامت المؤسسة بتصنيعها عبارة عن 200 علبة تمور مصنعة من خوص النخيل تحلت بالطابع التراثي لبيشة، وجاري حالياً التنسيق لإرسالها للمركز الوطني للتمور ومنه إلى سفارة السعودية بجنيف.
وشددت “الدعرمي” على أن المؤسسة مجتمعية غير ربحية، تهدف إلى احتضان الأسر المنتجة وتطويرها وتنميتها وتسويق منتوجاتها والدخول بها إلى جميع مهرجانات المملكة.

ناشطة (1)


قد يعجبك ايضاً

بن سبرة يشيد بحصول تعليم بيشة على جائزة التميز الإداري

المواطن – نواف آل مثاعي – بيشة هنأ محافظ