وفاة طالب يدرس في أمريكا نتيجة لـ”برودة الأجواء”

وفاة طالب يدرس في أمريكا نتيجة لـ”برودة الأجواء”

الساعة 8:30 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
920
0
طباعة
برد

  ......       

توفي أمس السبت، طالب سعودي يدرس في مدينة لويزيانا الأمريكية، عقب تعرضه لـ”نوبة سكلسل”، نتيجة لبرودة الأجواء، وعدم توصل الأطباء لتشخيص نهائي للمرض مما أدخله في نوبة ألم حادة وغيبوبة متواصلة لم تمهله طويلًا، وفقا لصحيفة “اليوم”.

وقال حسين الصادق “أحد أصدقاء المتوفى”: إن الشاب مصطفى أحمد الحجيري البالغ من العمر 21 عامًا ذهب منذ 7 أشهر للدراسة في أمريكا على حسابه الخاص، مبينًا أن أسرته تعاني وراثيًا من الإصابة بمرض فقر الدم، حيث توفي قبل عدة سنوات أخوه “إبراهيم” بنفس المرض، مشيرًا إلى أن الطالب أدخل احد المستشفيات الأمريكية بعد تعرضه لموجة برد قارسة.

ولفت “الصادق”، إلى أن عدم قدرة الأطباء على تشخيص الحالة المرضية أدى إلى دخوله في غيبوبة أدت لوفاته فجر يوم أمس السبت.

وذكر “الصادق”، أن الطالب السعودي لديه شقيقان هما “إبراهيم وحسين”، حيث توفى الأول قبل عدة سنوات بذات المرض.

وتوقع وصول الجثمان إلى المملكة في غضون 4 أيام من الآن، منوهًا إلى أن عملية إنهاء الإجراءات مع السلطات الأمريكية ستكون بواسطة السفارة السعودية التي أبلغت بحادثة وفاة الطالب “الحجيري”.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. حريق مدمر بأكبر مصافي البترول في أوروبا

المواطن – وكالات  تصاعدت أعمدة من الدخان الكثيف