أسبوع الثقافة بتبوك يستقبل أبناء التأهيل الشامل

أسبوع الثقافة بتبوك يستقبل أبناء التأهيل الشامل

الساعة 10:31 صباحًا
- ‎فيأخبار 13 منطقة
1400
0
طباعة
اسبوع الثقافه تبوك (5)

  ......       

استضافت فعاليات الأسبوع الثقافي الأول بمنطقة تبوك، يوم أمس عدداً من أبناء مركز التأهيل الشامل بالمنطقة، الذين زاروا الملتقى في إطار التعاون المشترك بين المؤسسات التأهيلية والشبابية لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة.
وتجول أبناء المركز في أركان الملتقى، واطلعوا على ما يقدمه من نشاطات تثقيفية وتوعوية للشباب بمنطقة تبوك.
وقام مشرف اللجنة الإعلامية وائل الخالد، بتقديم شرح مبسط عن الفعاليات اليومية والأجنحة المشاركة، كما زاروا ركن الرسم الحر الذي قدم من خلاله الشاب علي الغامدي عدداً من الرسوم لمناظر مختلفة بعضها يوصف الطبيعة والآخر يستوحي مساحات الفضاء الخارجي ومعالمه، وفي الختام اطلع أبناء المركز على ما يحويه معرض فناني الرسم التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي الذي ضم أكثر من 50 مشاركة ترجم من خلالها المبدعون من أبناء المنطقة التعابير التي ترد في ذاتهم الجوهرية.
وعبر مدير مركز التأهيل الشامل المتحدث الرسمي لفروع وزارة الشؤون الاجتماعية بمنطقة تبوك أسعد أبو هاشم، عقب الزيارة عن سعادته وعظيم شكره للجنة المنظمة التي استضافت أبناء المركز وهيأت لهم الفرصة للتمتع بفعاليات الملتقى، مشيراً إلى أن المركز يحرص وبشكل دائم على التواصل مع الجهات المنظمة لمثل هذه الفعاليات القيمة، وذلك في إطار السعي لتفعيل البرامج الترفيهية والتفاعلية لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع المجتمع.
وقال “أبو هاشم”: إن المركز يأوي أكثر من 100 نزيل من الذكور و160 من الإناث بما فيهم أطفال الحضانة جميعهم يتلقون الرعاية الطبية والخدمية التي تؤهل البعض منهم للاندماج في المجتمع، وما مثل هذه الملتقيات إلا حلقة وصل مهمة لإذكاء الروح الثقافية والاجتماعية والترفيهية لدى أبنائنا وكسر الروتين اليومي وإشاعة جو أسري أكثر ترابطاً مع المجتمع من خلال الدمج في مثل هذه المواقع.
وبين “أبو هاشم” أن المركز ينظم وبشكل مستمر زيارات عدة لأبنائه سواءً كانت خاصة أو عامة لأماكن مختلفة بالمنطقة وبما لا يقل عن زيارتين في الشهر.
من جهة أخرى واصل أسبوع الثقافة بتبوك في يومه الثالث فعالياته المتمثلة في الألوان الشعبية والإنشادية والبرامج الترفيهية والتوعوية، وشهد الملتقى المقام بقاعة المثنى، إقبالاً لافتاً من قبل الشباب الذين حرصوا على التفاعل مع برامجه والاستمتاع بأنشطته، حيث استقطب معرض مكافحة المخدرات أعداداً من زوار الملتقى لما يحويه من معروضات وصور ونشرات وإحصائيات متنوعة تكشف عن حجم الضرر الفتاك الذي تحدثه آفة المخدرات بمتعاطيها والنهاية المأساوية التي تنتج عنها، فضلاً عن وقائع وقصص مروعة تكون المخدرات سبباً رئيسياً لحدوثها.
وعد منسق التوعية الوقائية بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات بمنطقة تبوك محمد بن علي القميقم المشاركة في فعاليات الأسبوع الثقافي الأول بالمنطقة، فرصة سانحة لممارسة الدور التوعوي الوقائي، الذي يمثل أحد أهم محاور عمل المديرية، مبيناً أن المعرض عمل على تقديم صورة ذهنية لمرتاديه عن الأخطار الصحية والجسدية والنفسية والاجتماعية التي تترتب على تعاطي مختلف أنواع المخدرات، كما أتاح لزواره الاطلاع على معروضات متنوعة عن آفة المخدرات وتعريفهم بمسمياتها، وشرح عن الأضرار الصحية لكل نوع.
وأشار “القميقم” إلى أن المشاركة في الملتقى تأتي إيماناً من منسوبي المديرية العامة لمكافحة المخدرات بمهامها ومسؤولياتها تجاه المجتمع إضافة إلى الحرص الدائم على إقامة الحملات التوعوية المكثفة التي تستهدف توعية المواطنين.

اسبوع الثقافه تبوك (1)

اسبوع الثقافه تبوك (3)

اسبوع الثقافه تبوك (4)

اسبوع الثقافه تبوك (2)


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. العيادات التخصصية تقدم العلاج لـ3953 طفلاً من أبناء الأشقاء السوريين

المواطن – واس قدمت عيادة الأطفال التابعة للعيادات