أمير تبوك يتابع جهود الجهات المعنية في التعامل مع الأمطار

أمير تبوك يتابع جهود الجهات المعنية في التعامل مع الأمطار

الساعة 7:21 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
885
0
طباعة
فهد بن سلطان بن عبدالعزيز

  ......       

يتابع الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك، جهود الجهات الخدمية والأمنية بعد هطول الأمطار في المنطقة، اليوم الثلاثاء، التي تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة على معظم مدن ومحافظات وقرى المنطقة.

وأوضح أمين منطقة تبوك المهندس محمد بن عبد الهادي العمري، أن الأمانة كثفت جهودها بعد هطول الأمطار على المنطقة، حيث تم استنفار الطاقة القصوى لتصريف المياه من شوارع الأحياء التي غمرتها

وقال إن الأمانة قامت بتصريف مياه الأمطار باستخدام 28 وايت مياه وعدد 17 مضخة مختلفة المقاسات من الشوارع، التي تجمعت بها المياه في المواقع المفتقدة لشبكة التصريف.

ونظرا لهطول المياه بكميات غزيرة، فإن بعض المواقع التي بها شبكة، تم التصريف فيها عن طريق الشبكة بعد أخذ مدة طويلة بسبب غزارة المياه، والوضع الآن جيد وسوف يتم تصريف جميع المياه خلال الساعات القادمة بحد أقصى.

وتُقدر الكميات التي تم سحبها حتى الآن بـ 19000 متر مكعب، والعمل في ذلك مستمر.

من ناحيته، قال مدير الدفاع المدني في المنطقة اللواء مستور الحارثي، إن المنطقة شهدت منذ فجر اليوم أمطاراً غزيرة إلى متوسطة شملت محافظاتها وقراها ومراكزها، طبقت على أثرها جميع الإدارات التابعة للدفاع المدني، بالتنسيق مع الجهات المعنية خطة الأمطار، حيث نشرت فرق ووحدات المهام ودوريات السلامة، داخل مدينة تبوك والمحافظات وعلى امتداد الأودية.

كما أكد مدير مرور المنطقة العميد دكتور محمد بن شباب البقمي، أن مرور المنطقة اتخذ منذ اللحظات الأولى لهطول الأمطار جميع الاحتياطات اللازمة لمثل هذه الظروف الجوية، منها: تسيير الحركة المرورية داخل الشوارع، خاصة تلك التي ينتج فيها تجمعات للمياه.

وأوضح أن الخطة اشتملت على نشر جميع الدوريات الأمنية في الشوارع والتقاطعات والميادين العامة، وتقييم الحركة في تلك الأماكن ونقل الحركة إلى تقاطعات أخرى إذا لزم الأمر، وإقفال الشوارع التي تتسبب الأمطار في إعاقة الحركة المرورية بها، لضمان انسيابية حركة السير، بما يضمن لقائدي المركبات سلامتهم أثناء خروجهم من منازلهم والعودة لها.

ولم تقع أي حوادث تذكر،سوى ماشهدته بعض المواقع من كثافة مرورية، تعطلت بها بعض المركبات والإشارات، وفق البقمي، الذي أردف قائلاً: اتُخذت الإجراءات اللازمة حيالها.

وأهاب بقائدي المركبات لأخذ الحيطة والحذر في مثل هذه الظروف الماطرة وعدم النزول بالمركبات إلى أماكن تجمعات المياه.

في ذات السياق، قال قائد حرس الحدود بالنيابة اللواء محمد الصقير، إن حرس الحدود في منطقة تبوك قام بعمليات التوجيه والإرشاد والمساعدة والإنقاذ بالمحافظات الساحلية في المنطقة للمواطنين وللزائرين والمتنزهين المتواجدين على تلك الشواطئ، بالإضافة إلى نشر التعليمات والتوجيهات لسكان تلك المحافظات وتوجيه وإنذار الصيادين بعدم الدخول إلى البحر، خصوصاً أمس الاثنين.

كما طالب حرس الحدود بمتابعة النشرات الجوية الصادرة من مصلحة الأرصاد وحماية البيئة وعدم المخاطرة بدخول البحر إلا بعد إخطار قطاعات ومراكز حرس الحدود، التي ما وجدت إلا لخدمتهم، حسبما قال الصقير، اليذ تابع “نسأل الله العلي القدير أن يجعلها أمطار خير وبركة وأن يعم نفعها أرجاء البلاد”.

وفي مجال الإنقاذ الصحي، قال المتحدث الرسمي لفرع هيئة الهلال الأحمر بمنطقة تبوك حسام الصالح، إن جميع مراكز الهلال الأحمر تلقت التعليمات بتقديم كافة الجهود الممكنة وتلقي البلاغات والتعامل معها بما يحقق تقديم خدمة إسعافية لجميع الحالات داخل مدينة تبوك وعلى الطرق وفي المحافظات.

وأشار إلى أن متابعة سمو أمير المنطقة وسمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الذي أكد على تكثيف الجهود وتجهيز الكوادر الطبية اللازمة والخدمات المساندة على مدار الساعة لكافة طالبي خدمة الهلال الأحمر.


قد يعجبك ايضاً

“بوناتيني” يتضامن مع ضحايا #شابيكوينسي_البرازيلي على طريقته الخاصة

المواطن ــ أبوبكر حامد  أهدى مهاجم الهلال البرازيلي