جهاز فني عالمي لقيادة الأخضر عقب كأس آسيا 2015

جهاز فني عالمي لقيادة الأخضر عقب كأس آسيا 2015

الساعة 12:05 مساءً
- ‎فيالرياضة
640
1
طباعة
احمد عيد

  ......       

قررت السعودية الاستعانة بالمدرب الروماني “كوزمين أولاريو” لقيادة المنتخب الأول في كأس آسيا لكرة القدم الشهر المقبل، لكنها بعد ذلك تنوي التعاقد مع مدرب يقودها لفترة طويلة.
وسبق لأولاريو أن حقق نجاحات كبيرة في الهلال قبل أن يرحل في فبراير شباط 2009 بعدما ألقى قميصاً عليه صورة ولي العهد السعودي وذهب إلى قطر قبل أن يستقر في الإمارات ويحقق نجاحاً هائلاً بداية مع العين ثم حالياً مع الأهلي.
وشجع هذا النجاح السعودية على استعارة أولاريو خاصة أنها تبحث بسرعة عن مدرب يقود الفريق في كأس آسيا بأستراليا الشهر المقبل بعد إقالة الإسباني خوان رامون لوبيز كارو الشهر الماضي عقب الإخفاق في الفوز بكأس الخليج.
ونقلت لجنة الإعلام بالاتحاد السعودي عن أحمد عيد -رئيس الاتحاد- قوله على هامش حفل أقامه السفير الأسترالي لبعض المسؤولين واللاعبين السعوديين في الرياض اليوم الثلاثاء: “تم الاتفاق مع مدرب نادي الأهلي الإماراتي الروماني كوزمين أولاريو على تدريب منتخبنا الوطني الأول خلال بطولة كأس أمم آسيا المقبلة. هو مدرب يملك قدرة فنية كبيرة لتطوير المنهج الفني في المنتخب السعودي”.
وأضاف: “تمت الاستعانة بخدماته نظراً لضيق الوقت ولأهمية وجود مدرب متمكن ولدية معرفة واسعة بقدرات لاعبي منتخبنا. إن شاء الله يوفق المدرب مع جهازه المعاون ومع الجهاز الإداري واللاعبين في تقديم مستويات تسهم بعد توفيق الله في المنافسة على اللقب القاري”.
وتابع: “أما بالنسبة لمرحلة ما بعد بطولة كأس آسيا فقد كانت هناك اجتماعات متوالية من أجل الاتفاق مع جهاز فني عالمي لقيادة منتخبنا الوطني في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 وبمشيئة الله سيتم لاحقاً الإعلان عن هوية الجهاز الفني الجديد الذي سيتم التعاقد معه لفترة زمنية طويلة”.
وسبق للوبيز كارو تدريب ريال مدريد وقد تولى المسؤولية العام الماضي بعد إقالة الهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة السابق، لكن لا هذا ولا ذاك يحمل خبرة العمل في الخليج على عكس أولاريو.
ومع كارو، وصلت السعودية لنهائي كأس الخليج في الرياض الشهر الماضي لكنها خسرت أمام قطر في المباراة النهائية ليرحل بعدها بأيام قليلة.
وأصبح أولاريو سابع مدرب يقود السعودية منذ 2010 وهو ما انعكس على عدم استقرار المنتخب الأول وإخفاقه في الفوز بأي لقب كبير، لكن تبدو النية واضحة لعدم تكرار ذلك في المستقبل.
وقال الأمير عبدالله بن مساعد الرئيس العام لرعاية الشباب: “الاتحاد السعودي يسعى للتعاقد مع مدرب صاحب كفاءة فنية عالية ليقود المنتخب الوطني لفترة زمنية طويلة من أربع إلى ثماني سنوات ويتأهل بمشيئة الله إلى كأس العالم 2018 و2022 وإن شاء الله يوفق في ذلك”.
وتأهلت السعودية إلى كأس العالم أربع مرات متتالية بين 1994 و2006 وبلغت نهائي كأس آسيا 2007 قبل أن تخفق في الوصول إلى النهائيات العالمية في آخر بطولتين.


قد يعجبك ايضاً

مايكروسوفت تدعم “Surface 5” بمساحة تخزين 512 جيجا بايت

المواطن – نت تستعد مايكروسوفت لتعزيز جهازها المقبل