سكان وادي الأخاضر وجليل والجفر: قريتنا باتت وكراً للمجرمين

سكان وادي الأخاضر وجليل والجفر: قريتنا باتت وكراً للمجرمين

الساعة 8:49 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2190
2
طباعة
قرية وادي الأخاضر وادي جليل والجفر

  ......       

شكا سكان قرية وادي الأخاضر ووادي جليل والجفر من غياب المسؤولين بالجهات الحكومية الخدمية والأمنية، وانتشار العصابات المخيفة من العمالة الأثيوبية واليمنية التي امتهنت تهريب الخادمات، إضافة لتواجد أعداد كبيرة من عمال المواشي القادمين إلى المملكة بطريقة غير نظامية ومخالفة للقوانين.

وقال كل من فهد الشيباني وسعد الطلحي وعبدالله البقمي لـ”المواطن“: “ديارنا أصبحت ملجأ للعصابات المخيفة من جنسيات مختلفة والمنتشرين في جميع أرجاء المنطقة، ما أثار الخوف والهلع في نفوس سكان المنطقة”.

وأكد الشيباني والطلحي والبقمي أن عدداً من الأهالي تقدموا بالشكوى إلي الجهات الرسمية بإزالة الضرر وإبعاد العمالة عن المنطقة.

وأشاروا إلى أن معدل السرقات للمنازل والمواشي في وتيرة متزايدة، إضافة إلى أن العمالة الأثيوبية تمتهن في الوقت الحالي صناعة الخمور في القرى والهجر، مطالبين الجهات الأمنية بتكثيف الحملات بالشكل المطلوب ورفع الضرر بشكل كامل؛ خوفاً من حصول كارثة للنساء والأطفال من العمالة المجهولة.

وأكد الشيباني والطلحي والبقمي أنهم يمكثون طيلة اليوم في منازلهم خوفاً من الاعتداء عليهم، بعد انتشار العمالة الخالفة بشكل كبير، مبينين أن العمال المخالفين باتوا يعلمون بوصول دوريات الجوازات ويختفون في أوكارهم.

وناشد الشيباني والطلحي والبقمي من المسؤولين بإرجاع الهدوء إلى واديهم وتطهيره من العابثين بأمن الأهالي.


قد يعجبك ايضاً

فيديو فكاهي يختبر أمانة سكان مدينة لندن !!

المواطن – نت أظهر مقطع فيديو طريف تراجع