“صحة الرياض” تحتفي بتدشين برنامج “ومضات مريض”

“صحة الرياض” تحتفي بتدشين برنامج “ومضات مريض”

الساعة 11:40 صباحًا
- ‎فيأخبار 13 منطقة
730
0
طباعة
صحة الرياض

  ......       

دشن الدكتور ممدوح الثقيل مساعد مدير صحة الرياض للصحة العامة، بحضور الشيخ سليمان الماجد عضو مجلس الشورى، والشيخ سعد البريك، مشروع برنامج “ومضات مريض”، والذي نظمته إدارة التوعية الدينية بصحة الرياض، برعاية المدير العام للشؤون الصحية الدكتور عدنان بن سليمان العبدالكريم.
وألقى محمد بن سعود العُمر مدير إدارة التوعية الدينية، كلمة تطرق فيها إلى أهمية برنامج ومضات للمريض في تعريف المرضى بالأحكام الفقهية الخاصة بصلاة المريض وأحكام الطهارة والوضوء والتيمم وذكر أهم المسائل العقدية التي تهم المريض، وكذلك الجمع بين العلاج الطبي والرقُية الشرعية، معرباً عن شكره وامتنانه لمدير عام صحة الرياض لدعمه لإنجاز هذا البرنامج.
واستعرض “العُمر”، نماذج من جهود إدارة التوعية الدينية بصحة الرياض في توفير الاحتياجات الشرعية للمرضى من صناديق الصيد الطيب وعلامات بيان اتجاه القبلة والكتيبات الفقهية، وتنظيم الزيارات التوعوية للمرضى بغرف وأقسام التنويم، وتنسيق زيارات المشايخ وطلبة العلم للالتقاء بالمرضى وإقامة الدورات العلمية لبيان الأحكام المتعلقة بفقه المريض، بالإضافة إلى البرامج الطبية الفقهية التي يتم إقامتها للمرشدين الدينين والأطباء وأعضاء هيئات التمريض، مدللاً على ذلك باللجنة الشرعية الطبية لدراسة النوازل والمستجدات الطبية والتي تم تشكيلها بموافقة سماحة مفتي عام المملكة قبل 6 سنوات، بناء على اقتراح المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض ممثلة بإدارة التوعية الدينية.

كما تم تدشين البرنامج من قبل الدكتور ممدوح الثقيل والشيخ سليمان الماجد والدكتور محمد الزهراني بتغريدة في حساب صحة الرياض في التويتر ونشر هاشتاق @ومضات _للمريض.
وألقى فضيلة الشيخ سليمان بن عبدالله الماجد، عضو مجلس الشورى كلمة أعرب فيها عن تقديره لمبادرة صحة الرياض ممثلة بإدارة التوعية الدينية لإنجاز هذا البرنامج المتميز والذي من شأنه أن يسهم في تحقيق الاستقرار الدعم الديني والنفسي للمرضى، مؤكداً أنه لمس من خلال معايشته لابنه المريض، والذي توفاه الله مقدار الضعف الشديد الذي يعانيه المرضى ولاسيما الأمراض الخطرة، وحاجة المريض إلى من يكون قريباً منه لتقديم هذا الدعم له، لما لذلك من أهمية هذا الدعم في تعزيز قدرة الجهاز المناعي للمريض وزيادة حرصه على برنامج علاجه.
ودعا الشيخ “الماجد” إلى دعم وتشجيع مثل هذه الأعمال العظيمة ومشاركة مؤسسات العمل الخيري والشركات لدعم مثل هذه الأنشطة والبرامج في رعاية المرضى، والإخلاص في ذلك لأن الإخلاص هو السلاح الفعال للوصول للقلوب.
كما شارك فضيلة الشيخ سعد البريك بكلمة أثنى فيها على البرنامج وأهميته، وقدم شكره لصحة الرياض ومقام وزارة الصحة على الاهتمام لمثل هذه البرامج النوعية كما قدم اقتراحه كونه المشرف على عدد من المكاتب التعاونية للجاليات كيف أهمية ترجمة هذه الفواصل لعدة لغات والمكاتب التعاونية للجاليات يسعدون بالتعاون لإنجاز الترجمة لتعم الفائدة لجميع المسلمين.
وألقى الدكتور ممدوح الثقيل كلمة نيابة عن مدير عام صحة الرياض تطرق خلالها إلى تطور خدمات الرعاية الصحية في المملكة في ظل ما توليه القيادة الرشيدة من اهتمام من خلال وزارة الصحة، حتى أصبح المريض هو أساس القاعدة التي تبنى من أجله السياسات وتوظف الموارد وتنفذ البرامج لرعايته، مؤكداً أن دور الوزارة لا يقتصر على العناية بالمريض من الناحية الطبية فقط، بل يمتد إلى الدعم والإرشاد الديني والروحي وفق ما ورد في نظام حقوق المريض.
وأشار “الثقيل” إلى جهود صحة الرياض في الارتقاء بالدعم الديني والتميز في الخدمة الشرعية المقدمة للمرضى من خلال تنويع الوسائل والبرامج والأنشطة التي تستهدف إلى جانب المريض العاملين في القطاعات الصحية، ومنها برنامج ومضات للمريض والذي تم إعداده على ضوء دراسة وافية لاحتياجات المريض الشرعية، لافتاً إلى وجود توجه لعرض البرنامج عبر وسائل الإعلام المرئي وشبكات التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
وشهد الحفل تكريم المشاركين والداعمين لجهود إدارة التوعية الدينية بصحة الرياض والمسؤولين عن إعداد برنامج ” ومضات للمريض”.


قد يعجبك ايضاً

صحف الكويت تحتفي بخادم الحرمين.. “ملك الحزم.. في قلب الكويت”

المواطن – الرياض تصدرت زيارة خادم الحرمين الشريفين