’’أوزبكستان‘‘ تبحث عن ثأرها أمام ’’كوريا الجنوبية‘‘

’’أوزبكستان‘‘ تبحث عن ثأرها أمام ’’كوريا الجنوبية‘‘

الساعة 10:24 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية
700
0
طباعة
منتخب أوزبكستان كوريا الجنوبية

  ......       

يأمل غداً المنتخب ’’الاسترالي‘‘ أن يتجنب السقوط في فخ نظيره المنتخب ’’الصيني‘‘ عندما يتصارعان في بريزبن في افتتاح الدور ربع النهائي من كأس أمم آسيا 2015 في ’’استراليا‘‘.
وبعد أن بدأ ’’الاستراليون‘‘ يفكرون بالمباراة النهائية ويحلمون باللقب منذ الآن إثر الفوزين الكبيرين اللذين حققاهما في مباراتيهما الأوليين على المنتخب ’’الكويتي‘‘ (4-1) ،والمنتخب ’’العماني‘‘ (4-0)،وكسرت شوكتهم ’’كوريا الجنوبية‘‘ وأعادتهم إلى ارض الواقع بهدف نظيف في الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات .
المنتخب ’’الاسترالي‘‘ الذي دفع ثمناً غالياً إثر تصريح مدربه انج بوستيكوغلو الذي سار في مباراة فريقه ضد ’’كوريا الجنوبية‘‘ بعكس تصريحاته ومواقفه حيث طالب لاعبيه بعدم الانجراف خلف الحماس الجماهيري والبقاء على أرض الواقع بعد الفوزين الكبيرين اللذين حققهما.
المشكلة ليست في مواجهة المنتخب ’’الصيني‘‘ الذي فاز في مبارياته الثلاث في دور المجموعات لأول مرة في تاريخه، بل المشكلة أن ’’استراليا‘‘ ستضطر أولاً للقاء رجال المدرب ’’الفرنسي‘‘ الان بيران على ملعب بريزبن الذي تذمر منه الجميع بسبب عشبه السيء إضافةً إلى الرطوبة العالية في المدينة.
ويتطلع المنتخب ’’الصيني‘‘ الذي سطر أولى المفاجآت بعد أن بلغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ 2004، وضمن أيضاً صدارته لمجموعته الثانية بفوزه بمباراتيه الأوليين للمرة الأولى منذ 1988 قبل أن يضيف فوزه الثالث للمرة الأولى في تاريخه ويتأهل مع ’’أوزبكستان‘‘ على حساب المنتخب ’’السعودي‘‘.
من جهة أخرى يتخوف مدرب المنتخب ’’الصيني‘‘ بيران من احتمالية عدم مشاركة القائد جنغ جي الذي خرج في الدقائق الأولى من الشوط الثاني أمام ’’كوريا الشمالية‘‘، ويعتبر جي جنغ، أفضل لاعب آسيوي لعام 2013، ومركز الثقل الذي يعول عليه بيران خصوصاً أن لاعب الوسط القائد يتمتع بخبرة كبيرة نتيجة احترافه لثلاثة مواسم في صفوف تشارلتون اثلتيك ’’الانكليزي‘‘ (من 2007 حتى 2009) وموسماً مع سلتيك ’’الاسكتلندي‘‘ (2009-2010) قبل أن ينضم إلى غوانغجو عام 2010 حيث توج معه بلقب الدوري أربع مرات والكأس وكأس السوبر وكأس الرابطة مرة واحدة إضافة إلى دوري أبطال آسيا العام الماضي بقيادة المدرب ’’الايطالي‘‘ الفذ مارتشيلو ليبي.
ويبحث المنتخب ’’الاوزبكي ‘‘غداً الخميس في ’’ملبورن‘‘ عن الثأر من المنتخب ’’الكوري الجنوبي‘‘ الذي وقف حائلاً بينه وحلم التأهل إلى كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه بعد أن انتزع نقطة منه في الدور النهائي من تصفيات البرازيل 2014.
ونجحت ’’أوزبكستان‘‘ بالتأهل إلى ربع النهائي لرابع مرة متتالية، إذ فرض هذا المنتخب نفسه من اللاعبين الأساسيين في القارة الآسيوية منذ استقلاله عن الاتحاد السوفيتي فتأهل إلى النهائيات منذ 1996 ويخوض في ’’استراليا‘‘ مشاركته السادسة حيث يأمل البناء على النتيجة التي حققها عام 2011 في’’ قطر‘‘ حين وصل إلى دور الأربعة وحل رابعاً.
وتحتفل ’’كوريا الجنوبية‘‘ في استراليا 2015 بعلاقة أكثر من 55 عاماً مع كأس آسيا التي توجت بلقب نسختيها الأوليين عامي 1956 و1960 لكنها فشلت منذ حينها في الارتقاء إلى الدرجة الأولى من منصة التتويج.
ومن المؤكد أن’’ لكوريا الجنوبية‘‘ مكانتها الكبيرة في آسيا خصوصاً أنها مثلت القارة في نهائيات كأس العالم في النسخ الثماني الأخيرة ويبقى أفضل إنجاز لها حين وصولها إلى الدور نصف النهائي عام 2002.
لكن مشاكل الكوري تفاقمت إذ سيضطر المدرب ’’الألماني‘‘ أولي شتيليكه إلى إكمال البطولة من دون لاعب وسطه كوجاتشيول لإصابته في كوعه، بعد أن سبق له وخسر جهود لي تشونغ يونغ المصاب بكسرٍ في ساقه.


قد يعجبك ايضاً

آبل تكشف عن نواياها في دخول عالم المركبات ذاتية القيادة

المواطن – نت قامت شركة آبل بإرسال رسالة