السوق المفتوح أحد أهم استثمارات آي مينا في الشرق الأوسط

السوق المفتوح أحد أهم استثمارات آي مينا في الشرق الأوسط

الساعة 11:43 صباحًا
- ‎فياقتصاد
3530
0
طباعة
السوق المفتوح

  ......       

يعد موقع السوق المفتوح أحد أضخم المواقع الذي يقدّم خدماته الإعلانية عبر شبكة الإنترنت لجميع الأفراد في كافة المجالات. فقد أثبت مؤخراً جدارته في إنجاز العديد من عمليات البيع والشراء والتوظيف وغيرها الكثير في الوصول لأكبر شريحة ممكنة من المتصفحين والباحثين والمُعلنين على حدّ سواء.

فقد شهدت شركة السوق المفتوحالمتخصصة في الإعلانات المبوبة نجاحات متتالية من حيث التطور والنمو في كافة الأسواق في المنطقة، وبالتالي أخذت مكانها في المقدمة في مختلف البلدان التي تستهدفها من دول الخليج العربي إلى دول حوض البحر الأبيض المتوسط ومصر، وقد تقدم تطبيق الجوال الخاص بها والذي أطلق مؤخراً ليحصل على المرتبة الأولى من حيث عدد التحميلات في السعودية والكويت والأردن ضمن مجموعة أخرى من الدول.

كانت شركة اي ميناالقابضة هي المحرّك الرئيسي وراء تلك النجاحات المستمرة التي خطّها موقع السوق المفتوح في مجال الإعلان؛ فهي تعدّ أكبر مستثمر ومشغّل في مجال أعمال الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والأكثر نشاطاً في هذا المجال، وقد أطلقت بالفعل عدة أعمال في أربعة مجالات رئيسية وهي الإعلانات المبوبة، والأسواق، والتجارة الإلكترونية وخدمات المستهلك، وقد كبرت محفظتها التي تحتوي الآن على عشرة أعمال مختلفة، ستة منها استثمرت فيها وأربعة أخرى أنشأتها من الصفر.

اي مينا الشركة الاستثمارية الرقمية الأولى في الشرق الأوسط تخّط من خلال استثمارها في موقع السوق المفتوح أفقاً جديدة في مجال الإعلان والتسويق. حيث ساهمت في إعادة الثقة والمصداقة للإعلانات الإلكترونية من حيث الخدمات العملية التي تقدّمها كالإدارة، والدعم الاستراتيجي والمادي للتطوّر بشكل أسرع وأكبر.

هذا وقد تربّع موقع السوق المفتوح الإلكتروني على عرش الاستثمارات التي احتضنتها مجموعة آي مينا خلال السنوات الأخيرة في الشرق الأوسط كافة. فهو يعتمد منهج الاحتكاك بالأفراد وفهم متطلباتهم وحاجياتهم ومن ثم عرضها بطريقة مرنة وسهلة لجذب المستهلك دون أي صعوبات أو عمولات من شأنها أن تحبط العميل سواء كان المُعلن أم المستهلك.

إن الفكرة التي يطبّقها أوبن سوق تقوم على التعامل الإعلانات المبوبة كصناعة، ففي المطبوعات والصحف الورقية يصغر حجم الإعلانات المبوبة تدريجياً وينتقل هذا السوق إلى الإنترنت. كما أنها تعتبر أنموذجاً ناجحاً تتبعه أغلب الأسواق العالمية.

وفي سياق الحديث عن الإنجازات التي ححقتها آي مينا من خلال السوق المفتوح فقد كان يحتوي على 25 مليون صفحة شهرياً، أما الآن فهناك أكثر من 200 مليون صفحة شهرياً خلال عام ونصف من عمر الشركة. وهو موقع عربي 100% وموجه للمستخدمين في العالم العربي، واستخدامه البسيط يجعله موجهاً لرجل الشارع في العالم العربي، وعليه فإن عدد الإعلانات المبوبة شهرياً يتعدّى عدد الإعلانات المبوبة المطبوعة في العالم العربي.

 


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. بأمر الملك .. تمديد خدمة الأعضاء المتفرغين في اللجنة الدائمة للفتوى

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين