بالفيديو.. تَدَيُن وحنكة وطرافة الملك عبدالله بن عبدالعزيز

بالفيديو.. تَدَيُن وحنكة وطرافة الملك عبدالله بن عبدالعزيز

الساعة 4:15 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
7380
1
طباعة
الملك عبدالله

  ......       

في ثالث أيام عزاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- تداول عددٌ من المواطنين كلمات ومواقفَ خالدة للملك الراحل تُبيّن عِظم تديّنه وخوفه من الله فيما يقول ويفعل أو فيما يُقال عنه، كما أن بعضها لا يخلو من الطُرفة والدعابة بروح الأُبوة الخالصة والبعض الآخر يؤكد أصالة معدن الملك ومدى وفائه.
ومنذ اللحظة الأولى لإعلان وفاة الفقيد تداول الكثير مقطعاً للفقيد وهو يقول: “لا تنسوني من دعاكم”، والبعض لم ينتظر حتى يبحث فكتبها رسالة وبعثها عبر مواقع التواصل والمحادثات معلقاً عليها “لم تنسنا حياً وكما لم ننسك في حياتك فلن ننساك في مماتك”، كما أن مقولته الخالدة التي قالها وتداولها الشعب منذ لحظتها “أنا بخير دامكم بخير”، قد تكون أشهر وأعمق عبارة يصدح بها قائد ويتداولها الكبار والصغار حتى أضحت رداً لكل مَن سأل عن حال الآخر.

لا تنسوني من دعاكم

وبعد وفاة الملك بيومين والشعب لا يزال في حزنٍ عميق استذكروا وتناقلوا مقطعاً للملك التقيّ وهو يقول “إخواني.. يُقال ملك القلوب أو ملك الإنسانية، أرجوكم هاللقب شيلوه عني، الملك هو الله الملك هو الله الملك هو الله، ونحن عبيد الله عز وجل”
خطاب الملك عبدالله لا تقولون لي ملك القلوب


وفي موقفٍ آخر يُبين إنسانية وعطف الملك عبدالله، برغم قوة حضوره وثقل مكانته العالمية والمحلية يصادف أثناء تجول طفلة تائهة وهي تبكي وتبحث عن أمها فيبحث معها عن أمها ويترك لمرافقيه – الأمراء – البحث والنداء على أمها بالاسم “منيرة النويصر” وهو يحتضن الطفلة ويُقبّلها لطمأنتها وإزالة الرعب عنها فهي في حضرة الملك المهاب، ومن اقترب من جنابه فهو آمن ولم يتركها إلا في حضن أمها.

الملك مع بنت تائهة من أمها

كما أن وفاء الملك الشهم ظلّ لمعلمه المُسنّ وهو يمازحه بقوله “هذا معلمي، أعلم إش سويت بي ولا لا أعلم؟ تخبر آخر ضربة ضربتني إياها؟.

مدرس يضرب الملك عبدالله وهو صغير

الملك عبدالله بن عبدالعزيز له عِدة مواقف طريفة لم يعتَد أحدٌ وخاصة من الدول الشقيقة أو الصديقة الأخرى رؤيتها أو سماعها من قادتهم – حتى ظنّوا أنها فبركة إعلامية وحبكة صحفية ولم يعلموا أنها روح قادتنا وأنهم لا يتصنعوا شيئاً، فهم ليسوا في حاجة لذلك، فالعالم أجمع تحت طوعهم – ومن تلك المواقف والتي جُمعت في مقطعٍ واحد: قوله لمنسوبات جامعة نورة أثناء افتتاح مدينتها الجامعية ” بغينا ما نجيكم، أمسكونا ساعة وزود شوي “.
كما أنه قال أثناء فرحة الشعب العارمة بتخطيه وعكته الصحية في ظهره – رحمه الله – “يقولون عِرق النساء، والنساء ما نشوف منهم إلا كل خير، من أين جا لنا ؟ هذا عرق فاسد”
وأيضاً البساطة في الملك الراحل تجدها فيه وهو يتذوق وجبة سريعة من أحد المطاعم أثناء جولته ويناول مرافقيه كبارَ الأمراء قِطع البطاطس من يده الحانية.
دعابة الفقيد لا تخلو من النباهة والحنكة حيث يقول للصحفيين الأمريكان أثناء لقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما، “نشكر أصدقاءنا الصحفيين الله يكفينا شرهم”.
أما تواضع القائد الكبير فهو جليٌ وواضح في كل حياته رحمه الله وخصوصاً وهو يردد ” أرجوكم إنكم تسامحوني لأني ما قمت ولا صافحتكم ” وذلك بعد مرضه من ظهره رحمه الله.

مواقف عفوية ولفتات إنسانية

الكثير من المواطنين يكررون سماع هذه المقاطع ويدخلون في نوبة بكاء على صوت الأب الفقيد وكلماته التي تلامس شغاف قلوبهم.
أبا متعب.. طبت حياً وميتاً، وسدد الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده الأمير مقرن وولي عهده الأمير محمد بن نايف، ودمت يا وطني نبراساً للسياسة والقوة.


قد يعجبك ايضاً

مستشفى #الملك_عبدالله في #بيشة يستطلع رضاء زواره

المواطن-نواف آل مثاعي-بيشة استقبل محافظ محافظة بيشة محمد