تقرير رسمي يكشف خريطة المشاريع المتعثرة بـ”الطائف”

تقرير رسمي يكشف خريطة المشاريع المتعثرة بـ”الطائف”

الساعة 8:29 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
3410
2
طباعة
حيوية الطائف

  ......       

رغم إصرار أمانة الطائف على عدم الاعتراف بوجود مشاريع متعثرة بالمحافظة، إلا أن تقريرا رسميا صادرا عن المحافظة، حصلت “المواطن” على نسخة منه، كشف خريطة المشاريع المتعثرة بـ”الطائف”.
وأشار التقرير إلى وجود مخاطبات بين الأمانة والمحافظة وإمارة مكة حول المشاريع المتعثرة، والتي شملت مشروع طريق الملك عبدالله محور شمال وجنوب، ويحتاج المشروع إلى إزالة الصخور، مع ضرورة نقل خطوط المياه والصرف الصحي وكابلات الاتصالات وأعمدة الكهرباء.
وأشار التقرير إلى أن تقاطع طريق الملك خالد مع طريق المطار “نفق مستشفى الأمير منصور”، متعثر فيما يتعلق بخطوط الكهرباء كما انه يحتاج إلى تحويل كابلات الاتصالات. وأوضح التقرير جوانب تعثر مشروع تطوير وتأهيل المنطقة التاريخية بوسط الطائف، وتتمثل في كثرة الحفريات وسوء وضعية شبكات البنية التحتية من مياه ، وصرف وكهرباء واتصالات .

ولفت التقرير إلى تعثر مشروع منتزه الردف والذي لم ينته رغم أن عقد المقاول يمتد لـ 12 شهرا فقط للمرحلة الثالثة والتي تتمثل في إنشاء شبكات المياه والصرف الصحي، وذلك لعدم اعتماد المبالغ لكامل المشروع ، بالاضافة الى تعثر مشروع جسر الملك عبدالله، خاصة فيما يتعلق بوجود كابلات كهربائية تعترض مسار استكمال تنفيذ المشروع، ووجود 200 خط من كابلات الاتصالات التي تعترض استكمال أعمال الحفر وإنشاء قواعد للجسر.
وأوضح التقرير أن تعثر تلك المشاريع يعود إلى عدم تنسيق الأمانة مع الجهات الخدمية الأخرى، بدراسة ترحيل جميع خدماتها التي تعترض بداية الحفر في المشروع، خاصة أن كامل تكاليف نقل الخدمات يتحمله المقاول المنفذ لأي مشروع حسب القرارات الوزارية .

وأردف التقرير أنه من بين المشاريع المتعثرة خط تصريف مياه الأمطار التابع لشركة المياه الوطنية، والذي رفضت الأمانة استلامه رغم تحول جميع مشاريع تصريف مياه الأمطار والسيول إلي الأمانات والبلديات في المناطق الأخرى، ورصد التقرير وجود خط فايبر يعترض تنفيذ مسار مشروع يخص شركة موبايلي، بالإضافة إلي نزع الملكيات بموقع العمل في مشروع جسر الملك عبدالله .
ومن المشاريع المتعثرة الذي تم الكشف عنها في التقرير، مشروع رصف وإنارة طريق الملك خالد، وأوضح التقرير أن الحل لاستكمال المشروع يتمثل في ترحيل برج الضغط العالي، ومن المشاريع المتعثرة مشروع رصف وإنارة طريق الجامعة، والذي يعاني من حفريات شركة الكهرباء، وكذلك بطء تنفيذ أعمال تفجير الصخور بموقع العبارة ، وكذلك مشروع رصف وانارة شارع الخمسين .

وكشفت المكاتبات الخطية بين الأمانة والمحافظة أن الامانة ردت على التقرير المذكور بتقرير آخر أكدت فيه أن نسبة المشاريع المنفذة تصل لأكثر من 90% ،ونسبة المشاريع الجاري تنفيذها 41% ،ونسبة المشاريع المنتهية في طور الاستلام الابتدائي 20% ، والمشاريع المتأخرة بسبب الجهات ذات العلاقة لا تتجاوز 3% ، ونسبة المشاريع المتأخرة بسبب المقاول 3% . ورفضت الأمانة الاعتراف بوجود مشاريع متعثرة.


قد يعجبك ايضاً

رئيس شركة أبل يكشف موعد طرح سماعات Airpod

مر 75 يوما على إعلان شركة أبل عن