جدل حول صور رقص فتيات بريدة ومغردون يطالبون بمقاضاة المنظمين

جدل حول صور رقص فتيات بريدة ومغردون يطالبون بمقاضاة المنظمين

الساعة 10:28 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
3360
8
طباعة
2

  ......       

استنكر مغردون بشدة ظهور فتيات صغيرات بملابس غير لائقة في أول عروض مهرجان ربيع بريدة، واعتبروا أن تشجيع الأهل لظهور بناتهن بهذا الشكل يعد سببا مباشرا فيما وصفوه بانعدام الحياء بين الفتيات.

في المقابل استهجن آخرون “تضخيم الموضوع” وقالوا إن الحديث يدور عن أطفال ليس إلا، واصفين من رأى أن الصور تنطوي على إيحاءات جنسية بالمرضى.

وعلق الدكتور الشيخ “عبدالله الجعيثن” أستاذ الحديث في جامعة الإمام سابقاً، والداعية بوزارة الشؤون الإسلامية بقوله: بداية خطرة، وطريق سريع لنزع جلباب الحياء عن بناتنا، إن لم يتم قطع الطريق قبل استفحال الخطر..هذه نتيجة طبيعية للتساهل في البدايات؛ فلم تتأخر الثمرة كثيرا. يجب التواصل الفوري مع المسؤلين” وزاد قائلا:” سيُسأل كلُّ من له إسهام في الذي جرى، أولياء أمور البريئات، المنظمون، الساكتون مع القدرة”.

وقالت “نوفا” مخاطبة من يسمون أنفسهم بالليبراليين: والله ماراح أجاملكم وأكذب وأقول يامتخلفين ياهمجيين هذولا اطفال وأنا ما اسمح لأختي اللي في عمرهم تترقص كذا وبهاللبس”.

وكتبت”عالمية متوحشة:”اذا أردت أن تعرف لماذا انعدم الحياء من الفتيات فانظر على ماذا نشأن بمباركة الأهل !!”.

الشيخ الدكتور”عبدالله ﷴ المحيسني” قائلا:” ‏ياشباب الحسبة والغيرة في بريدة المروءة والنخوة … غفر الله لكم كيف تركتموهم يفعلوها” ومضى يقول:”ليتطوع المحامون ويقاضون منظموا هذا الحفل عسى أن يوفقهم الله بقاض فيحكم فيهم بشرع الله ويعزرهم ويغرمهم”.

وعلق “أ. خالد المتعب” بقوله:” من يقول طفلة وﻻ تتجاوز ١٠ سنوات ، فليستر نفسه وﻻ يجاهر وﻻ يفرضها على المجتمع المسلم ” إذا بليتم فأستتروا “. وتساءل “محمد الحضيف”:لماذا تُحوّل الطفولة إلى (لوحات) فنية، وعروض ترفيه ل(التسويق) وإمتاع الأغـراب؟”.

وشارك “مساعد الكثيري” في الهاشتاق الذي حمل اسم “رقص بنات في مهرجان بريدة” بقوله:” يقولون انتم يالمطاوعة تقتلون براءة الطفولة! والحقيقة ان قتل براءة الطفولة في استغلالهن لتحقيق مكاسب فكرية بائسة” وتابع”التدرج في أي مشروع جعل لبس القصير للصغيرات يبدأ في سن مبكرة ثم نما حتى وصل للكبيرات انها خطوات الشيطان التدريجية”.

وقال”أبو سعد المطيري”: ‏هكذا تمرر مهنة الرقص والتعري بمسمى الفرق الإنشادية عائلة البنت ترضون أن تكون ابنتكم راقصة لا تخدعوا أنفسكم”.

واعتبر”عبد الرحمن أبا الخيل” أن “الحياء يزرع بالفتاة من الصغر فيكبر معها كلما كبرت”، مخاطبا الأهالي بالقول:” علموهن الحياء فتعليمهن إياه من الصغر كالنقش على الحجر”. مضيفا:” ماذا يرجو ذلك الأب الذي ساق بابنته لتتراقص أمام الرجال ؟! فما تزرعه اليوم ستحصده غدا وما أنت بجان من الشوك العنب”.
على الجانب الآخر كتب”فارس رمح الله ف أرضه”: ‏ليسوا بنات بل أطفال لا يستحق المقطع و الصور منكم شتم أبناء و أمهات البنات”. وقالت” منال”: ارقصن وافرحن حتى وإن حاول من في قلبه مرض سرقة برائتكن بهوسه وإنحرافه”.

ورأى “عبد الله التويجري” أن الخوف الغير مبرر من رقص طفلات صغيرات ينم عن أزمة وعدم الثقة بالهوية!!”.
وكتب” قمر الزعيم”: اللي يشوف الهاشتاق يقول فاتحين مرقص حبيتو تشويه سمعة بريدة لذلك عظمتوها تراهم بنات صغار بالابتدائي”.
وكان المشرف على اللجنة الإعلامية بمهرجان ربيع بريدة “سلطان المهوس”، قد كتب عبر حسابه بتويتر بياناً جاء فيه: “ورد لإدارة المهرجان عدة استفسارات حول صورة مأخوذة من داخل مسرح الطفل في أول عروضه، حيث تظهر الصورة وجود ملاحظات على لبس بعض المشاركات الصغيرات، وإدارة المهرجان تقدر الشكر والتقدير لكافة الغيورين والمستفسرين، متعهدة بضمان عدم تكرار ذلك”.


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. الأمطار تغرق طرق وأحياء بريدة .. والأمانة تستنفر

المواطن – ماجد الفريدي – القصيم شهدت مدينة