صراع الصدارة غداً بين الإمارات وإيران

صراع الصدارة غداً بين الإمارات وإيران

الساعة 8:57 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية
1825
0
طباعة
منتخب-الإمارات

  ......       

يسجل المنتخب ’’القطري‘‘ يوم غد الاثنين آخر ظهور له في نهائيات كاس أمم آسيا المقامة حاليا في ’’استراليا‘‘ عندما يلتقي نظيره المنتخب ’’البحريني‘‘ على استاد سيدني ضمن الجولة الثالثة من المجموعة الثالثة، في مواجهة شكليه لا علاقة لها بالمنافسة على إحدى بطاقتي العبور إلى الدور ربع النهائي عن المجموعة بعدما مني الطرفين بخساريتن متتاليتين أمام المنتخبين ’’الإيراني‘‘و’’الإماراتي‘‘.
ويبدو أن المنتخب ’’القطري‘‘ أكثر حاجة إلى الانتصار من اجل استعادة بعض الثقة التي اهتزت كثيرا خصوصا عقب السقوط أمام المنتخب’’ الإماراتي‘‘ في المباراة الافتتاحية من منافسات المجموعة الثالثة (4_1).
وهي الخسارة التي صعبت من المهمة الثانية أمام المنتخب ’’الإيراني‘‘ بفرضيات الانتصار دون سواه من أجل الحفاظ على حظوظ التأهل قائمة، لكن دون طائل ليخسر المنتخب ’’القطري‘‘ المباراة بهدف دون رد، تاركا صورة أداء أفضل بكثير من المباراة الأولى، مجددا حسرة الأنصار على ما جرى أمام’’ الأبيض‘‘، والذي كان بالإمكان تداركه لو حافظ الفريق على التركيز .

ويتطلع مدرب المنتخب ’’البحريني‘‘ مرجان عيد بحاجة ماسة إلى هذا الانتصار من اجل دعم ملف بقاءه على رأس الإدارة الفنية للأحمر في الفترة المقبلة، على اعتبار أن رئيس الإتحاد ’’البحريني‘‘ الشيخ علي بن خليفة آل خليفة أكد في حوار خاص مع إستاد الدوحة ’’بأن بقاء مرجان عيد من عدمه مرتبط بتقييم شامل لأداء الفريق في البطولة وهو التقييم الذي سيتم بعد نهاية البطولة ‘‘.
ولعل تلك الحاجة إلى الانتصار ستدفع مرجان إلى الزج بالتشكيل الأساسي للأحمر، دون إدخال أية أوراق قد تخدمه في تحقيق غاية الفوز.
وتضم التشكيلة ’’البحرينية‘‘ كل من سيد محمد جعفر، محمد حسين ،محمد دعيج ، وليد الحيام ، عبد الله عمر ،سيد أحمد جعفر ، فيصل بودهوم ، فوزي عايش ، عبد الوهاب علي ، جيسي جون ، عبد الوهاب المالود .
ويتصارع غداً في بريزبن المنتخبان ’’ الإماراتي‘‘و’’ الإيراني‘‘ على صدارة المجموعة الثالثة ضمن الجولة الثالثة و الأخيرة من الدور الأول من كأس أمم آسيا 2015 في ’’استراليا.‘‘
لكن مواجهات ’’الإمارات‘‘ مع ’’إيران‘‘ لا تبشر بالخير إذ خسرت أمامها (0-3 ) في سنغافورة 1984 و(1-0) في قطر 1988، قبل أن يتعادلا على ارض الساموراي من دون أهداف في 1992.

ويقدم المنتخب ’’الإماراتي‘‘ أداء جميلا في النسخة الحالية فحقق فوزين افتتاحيين في البطولة القارية وتألق في صفوفها صانع الألعاب عمر عبد الرحمن وعلي مبخوت الذي سجل أسرع هدف في تاريخ كأس آسيا2015 بعد 14 ثانية على بداية مباراة ’’البحرين‘‘ ،وكان هدف مبخوت في مرمى ’’البحرين‘‘ الثامن له في المباريات الست الأخيرة مع ’’الأبيض‘‘، يذكر بأنه كان أفضل هداف في كأس الخليج الأخيرة والتصفيات المؤهلة إلى البطولة القارية بتسجيله 5 أهداف.
وفي الطرف المقابل حجز المنتخب ’’الإيراني‘‘ مقعده في الدور ربع النهائي للمرة السادسة على التوالي برغم الصعوبات التي يواجهها بسبب العقوبات الاقتصادية على بلاده ،وحافظ المنتخب ’’الإيراني‘‘ على سجلة المميز في النسخ الأخيرة إذ لم تخسر سوى مرة في المباريات الـ16 الأخيرة وكانت في 2011 في الدور ربع النهائي أمام ’’كوريا الجنوبية‘‘ (0-1) لأنها خرجت من الدور ذاته وأمام المنتخب ذاته بركلات الترجيح عام 2007 .
والجمهور ’’الإيراني‘‘ يعتبر من العلامات اللافتة في نهائيات ’’استراليا‘‘ 2015 إذ احتشد أيضا حوالي 18 ألف مشجع في المباراة الأولى التي أقيمت على ملعب ’’ملبورن‘‘، ما جعل رجال كيروش يشعرون وكأنهم في طهران، ومن المتوقع أن يجري مدرب المنتخب الإيراني ’’البرتغالي‘‘ كارلوس كيروش عدد من التغييرات في صفوف الفريق خلال مباراته غداً أمام ’’الأبيض‘‘.


قد يعجبك ايضاً

صور.. هكذا شارك صدى الأعماق في احتفالات الإمارات بيومها الوطني

المواطن – نت لأول مرة، شارك فريق الغوص