“موبايلي” تفاجئ موظفيها السعوديين بالفصل وتُبقي على الأجانب

“موبايلي” تفاجئ موظفيها السعوديين بالفصل وتُبقي على الأجانب

الساعة 9:18 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
4310
7
طباعة
موبايلي

  ......       

في قرار مفاجئ قامت شركة “موبايلي” بالاستغناء عن بعض موظفيها وفصْلهم من العمل وطال القرار عدداً من الإداريين، وأوضحت الشركة أن أسباب وحيثيات قرارها تعود إلى إعادة هيكلة إدارة وموظفي الشركة، وإلغاء بعض الأقسام.
وأنشأ الموظفون المتضررون، وسماً عبر “تويتر” أعربوا فيه عن نيتهم مقاضاة الشركة وتصعيد القرار إلى أعلى الجهات، مشيرين إلى أن الكثير من الموظفين غير السعوديين لم يتم الاستغناء عنهم وتم الإبقاء عليهم بدمجهم ونقلهم لإدارات أخرى، والفصل طال فقط الموظفين السعوديين.

وفي تعليق على ما حدث قال المستشار المالي “لاحم حمد الناصر”: مثل هذه القرارات تجعلني أتفهم عدم رغبة الشباب في وظائف القطاع الخاص، موضحاً أن هذا التصرف يخالف توجه الحكومة في تشجيع الشباب للانخراط بالقطاع الخاص، ويثبت فكرة عدم الأمان الوظيفي.
وأضاف: “فقيه يقول إن إغلاق المحال الساعة التاسعة سيساعد في جذب الشباب للقطاع الخاص أليس الأولى حمايتهم من الطرد”؟!

وبيّن “الناصر” أنه إذا أردنا من الشاب السعودي الانخراط في القطاع الخاص، يجب أن نحقق لهم أهم مطلب وهو “الأمان الوظيفي” وإلا سيبقى هذا القطاع غير جاذب، فالأمان الوظيفي ينشئ الولاء ويؤدي لتخطي الأزمات بنجاح.

وتابع “الناصر” بالقول: “دائماً نتحدث عن عدم جدية الشاب السعودي وقلة إنتاجيته وهو يعيش في بيئة عمل غير محفزة ولا يشعر بالأمان الوظيفي، وهذا الفصل الذي حدث في موبايلي نتيجة طبيعية لعدم وجود نقابات تحمي الموظفين”.
وأردف قائلاً: “يجب على المجتمع أن يكون فاعلاً ويتحرك للضغط على الشركة عبر تحويل أرقامه للمنافسين حتى توقف القرار”.

ولفت “الناصر” إلى أن الشركة كانت تملك العديد من الحلول غير الفصل مثل عرض التخفيض المؤقت للرواتب في جميع الإدارات، ومنح إجازات بدون مرتب، وتقليص الموظفين الأجانب، وغيرها من الحلول لو كان لديها نية صادقة في تخطي الأزمة مع موظفيها.
وختم بالقول: “مرور هذا القرار دون أي تبعات ومساءلة سيفتح الباب لجميع الشركات للتخلص من السعوديين، متسائلاً: “إذا ما فائدة نطاقات”؟!.


قد يعجبك ايضاً

حملة مكثفة في الخرج على باعة شاي الجمر !

‏رشيد السويلم-الخرج شنت بلدية الخرج حملة مكثفة على