وكيل جامعة الشمالية : الإرهابيون يتركون ديار الكفر ويهاجمون ديار الإسلام

وكيل جامعة الشمالية : الإرهابيون يتركون ديار الكفر ويهاجمون ديار الإسلام

الساعة 12:21 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
2885
3
طباعة
كيل جامعة الحدود الشمالية للفروع الدكتور محمد بن موسى الشمراني

  ......       

استنكر وكيل جامعة الحدود الشمالية للفروع الدكتور محمد بن موسى الشمراني، الحادث الإرهابي الغادر الذي راح ضحيته قائد حرس الحدود بمنطقة الحدود الشمالية العميد عوده بن معوض البلوي و الجندي طارق محمد علي الحلوي والجندي يحيى أحمد علي نجمي، ونتج عنه إصابة مدير إدارة العمليات بحرس الحدود العقيد سالم طعيسان العنزي.
وقال الشمراني، في تصريح خاص لـ ” المواطن “، إن ما حدث كان إنتاج فكر إرهابي خارجي متطرف غسلت به عقول منفذي الحادث.
وأضاف الشمراني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تنبأ بظهور هؤلاء، عندما ذكر أنهم يتركون أهل الكفر ويقاتلون أهل الإسلام. وقال الشمراني ” ولا غرابة فقد قاتل أسلافهم في المنهج والفكر الخليفة الراشد علي بن أبي طالب أحد العشرة المبشرين بالجنة وابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم”.
وأدان الشمراني الهجوم الغادر الذي استهدف جنود مرابطون على حدود البلد الوحيد في العالم الذي ينص على أن الشريعة الإسلامية الغراء هي المصدر الوحيد للحكم والتشريع والإدارة، بلد الحرمين الشريفين التي تدافع في كل محفل عن الإسلام والمسلمين وعن حقوقهم حيثما وجدوا.
وتابع الشمراني” أن المملكة حملت الراية في نشر ودعم الإسلام الوسطي السمح الذي جاء به رسول الله صلى الله عليه وسلم، لتواجه به إسلام الفرق والجماعات والأحزاب المتلبسة بلباس الدين وهم أبعد ما يكونون عنه وأكثر من شوه وجهه الجميل، حيث يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم”.
وختم الشمراني، تصريحاته بأن سأل الله أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته وأن يصبر ذويهم وأن يعوضهم عن فقدهم وأن يحمي بلدنا وقيادته الرشيدة وشعبه الوفي من حقد كل حاقد وغدر كل غادر وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم .


قد يعجبك ايضاً

وكيل إمارة القصيم يؤدي صلاة الميت على الشهيد الحربي في الأسياح

المواطن – ماجد الفريدي – القصيم أدّى وكيل