٣٠ ألف حجة استحكام متعطلة بمحكمة الطائف.. ومواطنون: أظهرت الشيب برؤوسنا

٣٠ ألف حجة استحكام متعطلة بمحكمة الطائف.. ومواطنون: أظهرت الشيب برؤوسنا

الساعة 9:51 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
3810
3
طباعة
محكمة الطائف العامه

  ......       

كشفت معلومات خاصة حصلت عليها “المواطن” أن ما يصل إلى٣٠ ألف طلب حجة استحكام مُعطل في أروقة محكمة الطائف العامة، وينتظر أصحابها فقط إدراج أسمائهم في كشوفات تحدد لهم مواعيد جلسات الشهود كآخر حلقات إجراءات معاملاتهم.
وتفيد المعلومات أن الـ ٣٠ ألف طلب -كأقل تقدير- موزعة ما بين ١٣ مكتباً قضائياً في المحكمة وأُرجعت أسباب التأخير لبطء الإجراءات وأن إيقاف الحجج قبل ثلاثة أو أربعة أعوام تسبب أيضاً في تكدسها ومضاعفة أعدادها فور الإعلان عن استئناف استقبالها من جديد لجميع محاكم المملكة.
وأكدت مصادر “المواطن“، أن بين هذه الآلاف في الطائف تحديداً مَن هم كانوا قد تقدموا بطلبات حجج استحكام لمنازل سكنية وعقارات وأحواش تعود ملكيتها لهم منذ ١٨ عاماً بينهم مَن عاصرت معاملته وزراء العدل السابقين وتُعد معاملات حجج الاستحكام في محكمة الطائف من أكبر القضايا التي يعاني منها المواطنون وتحاول وزارة العدل جاهدة إيجاد حلول لها خاصة بعد إيقاف تحويل المنتهي منها لدوائر الإنهاء الجديدة مؤخراً بعدما اصطدمت الوزارة بهذا العدد الكبير.
المواطن” علمت أن قضاةً جدداً كلفوا في عدد من مكاتب المحكمة بعد قضاة تم نقلهم فرفضوا النظر لأي معاملات حجج استحكام نظراً لكثرتها، وأصبح لا يُنظر إلا في القضايا الأخرى خاصة الجنائية ومنها القتل والديون والمساهمات وغيرها.
وأوضح عدد من المواطنين أن مراجعات حجج الاستحكام في محكمة الطائف “أظهرت الشيب في رؤوسهم وبينهم من رزق بمواليد ثم درسوا في المدارس ثم انتقلوا لمراحل المتوسطة والثانوية وحجج استحكامهم لم تنته.
كذلك انسحب عدد من المحامين والمعقبين وبينهم من أعاد مبالغ التعقيب لأصحابها بعد شعورهم بالتعب لطول سنوات المراجعة التي أخذت نفساً طويلاً من أعمارهم.
ويأمل المواطنون، من وزارة العدل، إيجاد الحلول السريعة والعاجلة في مسألة تعطيل وبطء هذه الملفات.
ومن المفارقات التي رصدتها “المواطن” في سير حجج الاستحكام أن عدداً من المواطنين يحمدون الله لقيام أحد المكاتب بتحديد موعد جلسة للشهود لمعاملة واحدة في كل يوم حيث يرونه أفضل الموجود.
فيما اطلعت “المواطن” على قضية أحد المراجعين حيث حصل على موعد بعد ثلاثة أشهر من أجل إرفاق إعلان الصحيفة وتغريمه في ملف القضية لدى المكتب القضائي الذي ينظر حجة الاستحكام.
وترتبط معاملات حجج الاستحكام بمخاطبات البلدية والشرطة والمالية والطيران المدني وكذلك هيئة النظر تباعاً، لتأتي بعد هذه الخطوات مرحلة الإعلان في الصحيفة ثم تجمع في ملف القضية وعرضها على القاضي للنظر في تحديد موعد جلسة لإحضار الشهود من عدمه.


قد يعجبك ايضاً

مصادرة 265 ألف عبوة تنظيف مُقلدة في الرياض

المواطن – الرياض داهمت فرق التفتيش بوزارة التجارة