75 دقيقة فصلت بين وفاة عبدالله.. ومبايعة سلمان

75 دقيقة فصلت بين وفاة عبدالله.. ومبايعة سلمان

الساعة 8:20 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
2500
0
طباعة
الملك عبدالله

  ......       

75 دقيقة فقط، فصلت بين رحيل القائد الملهم، ومبايعة ولي عهده ملكا للبلاد. حالة لا تعرفها إلا المملكة العربية السعودية .
فجر هذا اليوم، كان شاهدا جديدا على سلاسة انتقال الحكم داخل الأسرة الحاكمة السعودية، فلم تكن تمضى الدقائق الخمسة وسبعون التي فصلت بين الساعة الواحدة فجرا والثانية والربع، إلا وأذيع عبر التلفزيون الرسمي خبر مبايعة الأمير سلمان بن عبد العزيز ملكا للبلاد، وذلك عقب أن نعى أخيه الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز، بما في ذلك تسمية الأمير مقرن وليا للعهد.
تفاصيل هذا الفجر وفقا لما ذكرته “الوطن” ، كان قد مهد له الملك الراحل عبدالله بن عبد العزيز، قبل 10 أشهر، وتحديدا في الـ26 من جمادى الأولى الماضي، وذلك بتعيين الأمير مقرن آن ذاك وليا لولي العهد، ليشهد انتقال السلطة تبعا لذلك سلاسة شهدت لها جميع دول العالم.
ويعتبر الأمر الملكي رقم أ / 86 التاريخ : 26 / 5 / 1435هـ، والقاضي بمبايعة الأمير مقرن بن عبد العزيز بولاية العهد، وفقا للبند الثاني منه، هو أول القرارات النافذة للملك الراحل بعد وفاته.


قد يعجبك ايضاً

وكالة أنباء البحرين تفرد تقريرًا حول جهود الملك سلمان الإنسانية

المواطن – المنامة  أبرزت وكالة الأنباء البحرينية جهود